قوات وزارة الداخلية السعودية

وكالات

أعلنت الداخلية السعودية، اليوم الأحد، عن ضبط خلية إرهابية فى جدة متورطة فى الهجوم على المسجد النبوى. حسبما ذكرت وكالة الأنباء السعودية.

وصرح المتحدث الأمنى لوزارة الداخلية عن مداهمة وكرين لخلية إرهابية بمحافظة جدة أحدهما شقة سكنية بحى النسيم والقبض فيها على المدعو حسام صالح سمران الجهني، والثانى عبارة عن استراحة بحى الحرازات، استخدمت كمأوى ومعمل لتصنيع الأحزمة الناسفة والعبوات المتفجرة وإقدام الإرهابيين، خالد غازى حسين السرواني، ونادى مرزوق خلف المضيانى العنزى بتفجير نفسيهما أثناء مداهمتها، وامتداداً للتحقيقات المستمرة التى تباشرها الجهات الأمنية فى أنشطة هذه الخلية، فقد توصلت إلى نتائج مهمة كشفت عن تورطها المباشر فى جرائم إرهابية أخرى، وتفاصيل ذلك على النحو الآتي:

أولاً، ثبوت علاقة هذه الخلية بالعمل الإرهابى الآثم الذى استهدف المصلين فى المسجد النبوى الشريف وذلك بتأمين الحزام الناسف المستخدم فى هذه الجريمة النكراء وتسليمه للانتحارى، نائر مسلم حمّاد النجيدى – سعودى الجنسية، الذى فجر نفسه عندما اعترضه رجال الأمن وحالوا دون تمكنه من دخول المسجد النبوى الشريف، مما نتج عنه مقتله، واستشهاد أربعة من رجال الأمن “تغمدهم الله بواسع رحمته وتقبلهم فى الشهداء” وإصابة خمسة آخرين من رجال الأمن.

كما ثبت تورطهم فى العمل الإرهابى الذى وقع فى باحة مواقف مستشفى الدكتور سليمان فَقِيه بمحافظة جدة بتاريخ من خلال تأمين الحزام الناسف للانتحارى عبدالله قلزار خان – باكستانى الجنسية الذى فجر نفسه بعد اشتباه رجال الأمن فى وضعه وتحركاته المريبة ومبادرتهم باعتراضه للتحقق من وضعه، ونتج عنه مقتله.

اترك تعليق