سامح شكرى

كتب: محمد وديع

قال وزير الخارجية سامح شكرى، إن اجتماع القاهرة اليوم يأتى بتوجيهات من الرئيس عبد الفتاح السيسى رئيس الجمهورية، والرئيس السودانى عمر حسن البشير، لوضع خارطة طريق لحل الملفات العالقة، مشيرا لعقد اجتماعات بين وزيرى الخارجية ورئيسى المخابرات، لبحث الملفات المشتركة، موضحا أن الاجتماعات والمشاورات اتسمت بالشفافية والمكاشفة.

 وأكد “شكرى” فى مؤتمر صحفى مشترك مع نظيره السودانى، بحضور رئيسى المخابرات المصرية والسودانية، أنه تم بحث إزالة أى بطء، وبحث تعزيز التعاون المشترك بين القاهرة والخرطوم.

 وأوضح أن هناك اهتماما مشتركا بين القاهرة والخرطوم، وأنه يجرى بحث تعزيز العلاقات، لتحقيق تطلعات الشعبين المصرى والسودانى، مؤكدا أنه تم الاتفاق على عقد اجتماع رباعى بشكل دورى، لبحث تطورات الوضع الإقليمى والملفات المشتركة.

 وأشار إلى أنه تم التشاور حول دور الإعلام، ورفض الإساءة من قبل الإعلام لأيا من الشعبين، وعدم المساس لشعبين شقيقين تربطهم أواصر المحبة، مؤكدا أنه سيتم رفع توصية لقادة البلدين، لبحث تعزيز التعاون بين البلدين.

اترك تعليق