كتب: على طه

زعمت مجموعة القرصنة العالمية “أنينموس Anonymous” أن وكالة الفضاء الأمريكية “ناسا” سوف تكشف قريبًا عن وجود حياة على كواكب أخرى.

وقال تقرير تم بثه على الموقع الرسمى للمجموعة من٫ وقت قريب أنه “وفقا للخبراء، لم يعد السؤال عن وجود حياة على كواكب أخرى، فهذا أمر لا مفر منه، وعلى الرغم من أن هذه الكائنات لن تكون مماثلة للبشر، فيجب أن نتوقع العثور على أوجه تشابه كبيرة”.

وأضاف التقرير أنه: “مع كل هذا النشاط المرتبط بالبحث عن الحياة ، في العديد من المناطق المختلفة ، فنحن على حافة واحدة من أهم الاكتشافات على الإطلاق”. “إن الاكتشافات العلمية لوكالة ناسا اليوم تقود باستمرار إلى أبحاث مؤثرة للغد تتجاوز بكثير الملاحظات الأولية.”

وقال التقرير أيضا فى إشارة إلى المجموعة “Anonymous” التى كشفت السر: “إن بعض أهداف أنونيموس هي محاربة الرقابة وحفظ حرية التعبير.” بحسب ما أوردته ABC News

ولفت شخص مجهول ظهر فى التقرير يخفى وجهه: إن النتائج التي توصل إليها التقرير يعتمد جزئيا على أفكار توماس زوبرشن ، المدير المساعد لمديرية البعثة العلمية في “ناسا”، وقد وأدلى الأخير بأقواله عن “التقدم في البحث عن الحياة” ، خلال جلسة استماع في الكونغرس في شهر أبريل من العام الماضى، وشرح عمل وكالة “ناسا”.

وقال: “مع كل هذا النشاط المرتبط بالبحث عن الحياة ، في العديد من المناطق المختلفة ، فنحن على حافة واحدة من أهم الاكتشافات على الإطلاق”. “إن الاكتشافات العلمية لوكالة “ناسا” اليوم تقود باستمرار إلى أبحاث مؤثرة للغد تتجاوز بكثير الملاحظات الأولية.

وذكر الشخص المجهول أن عدة اكتشافات جديدة، تضمنت الهيدروجين الموجود في قمر زحل والمحيطات الموجودة على أحد أقمار المشتري ، “يوروبا” ، كدليل إضافي على أن البحث عن الحياة على كواكب أخرى سينتهي قريباً.

وقالت “ناسا” فى وقت قريب إنها اكتشفت 219 من الكواكب الجديدة المشتبه بها خارج النظام الشمسي للأرض، وتم الإبلاغ عن عشرة من هذه الكواكب بأنها تحتوي على أوجه تشابه مع الأرض، وكان تلسكوب الفضاء كبلر مسؤولا عن هذه الاكتشافات.

واتفقت وكالة “ناسا” ومجهول Anonymous على أن الأمر يتعلق بموعد اكتشاف الحياة على كواكب أخرى ، ولكن من الصعب تقدير إطار زمني محدد.

SHARE

اترك تعليق