طعن سكين -أرشيفية

 كتب:محمد عفيفى

شهد اليوم جريمة قتل بشعة  فالمتحرش هنا ليس شخصًا عاديًّا بل كان والد إحدى الفتيات، فقد انجرف وراء شهواته وتحرَّش بنجلته البالغة من العمر 14 عامًا، فأُصيب شقيقا الفتاة بصاعقة من جراء ما فعله والدهم، لذلك قرروا معاتبته على فعلته .
ويوم الواقعة حضر المتهم الأول “ن م خ ال” من عمله “مبيض محارة”، واصطحب شقيقه “م” ليتحدثا مع والدتهما، ولم تمر سوى دقائق حتى نشبت بينهما مشادة كلامية تحولت لمشاجرة، وخرجت الأمور عن السيطرة فقام الشقيقان بالتعدّي على والدهما وإصابته “بجرح طعني نافذ بالبطن” أدى إلى وفاته، عقب ذلك قاموا بوضع جثته داخل جوال بلاستيك وسلة من الخوص؛ تمهيدًا للتخلص منه، لكن قامت الأم بالإبلاغ عنهما حتى تم القبض عليهما .
SHARE

اترك تعليق