كتب- عمرو عادل

في حالة نادرة تتكر مع واحدة في كل نصف مليون سيدة، حملت امرأة تملك رحمين شقيقي.

وحسب صحيفة “ديلي ميل”، قالت جينيفر أشوود البالغة من العمر 31 عاما إنها رأت في السونار طفلا واحدا وكان واضحا تماما لكنها وجدت المفاجأة في جسدها.

وأضافت أنها كانت تعتقد أن الأمر بمثابة حالة دراسية حيث بات طلاب المستشفى التعليمي يتوافدون إليها ليروا حالتها النادرة.

واكتشف الأطباء في الشهر الخامس شذوذا ما في السونار، وبمزيد من الفحص تأكد لهم أن “جينيفر” تحمل رحمين بداخل جسدها، وتم تلقيح بويضتين مختلفتين، وعلى ذلك حمل كل رحم طفلا.

يشار إلى أن هذه الحالات غالبا تصادف توقعات بالإجهاض أو الولادة المبكرة، وتمكنت “جينيفر” من ولادة كلا طفليها البالغين 8 شهور الآن بأمان.

SHARE

اترك تعليق