كتب: على طه

عقدت مؤسسة دار المعارف وأكتوبر جمعيتها العمومية الثلاثاء الماضى بحضور سعيد عبده رئيس مجلس الإدارة وشارك فؤاد المصرى مندوبًا عن الهيئة الوطنية للصحافة، كما حضر من الجهاز المركزى للمحاسبات كل من مارجريت بشاى وكيل الجهاز، شادية رزيق، هدى بخاتى، مها حلمى، إيناس يوسف، نهى بدر، نرمين داود.. وأعضاء مجلس إدارة المؤسسة وأعضاء الجمعية العمومية.

وعرضت مارجريت بشاى تقرير الجهاز المركزى للمحاسبات عن مراجعة القوائم المالية للمؤسسة ونتائج الأعمال عن العام المالى 2005/ 2016.

وتحدث سعيد عبده رئيس مجلس الإدارة بلغة الأرقام التى أكدت أن المؤسسة فى مسارها الصحيح من حيث الاعتماد على الذات وتنمية الموارد بمختلف قطاعات المؤسسة، مضيفا أن إجمالى إيرادات المؤسسة زادت خلال ثلاثة أعوام بنسبة 253%، من 25.845.000 جنيه إلى 65.500.000 جنيه.

وأكد عبده أن أكبر قطاع زادت إيراداته هو دارالمعارف حيث حقق نسبة زيادة قدرها 35.75 مليون جنيه، بنسبة 148%، فقد حقق قطاع المطابع إيرادات بلغت 41.4 مليون جنيه فى عام 2018 مقابل 16 مليون جنيه، بالرغم من نقص كتب الوزارة فى السنوات الأخيرة، ولكن تم إدخال بنود أخرى تجارية مثل مطبوعات هيئة قصور الثقافة وبنك مصر ودور النشر المختلفة التى لا تمتلك مطابع، كما حقق قطاع التسويق مبيعات 12.1 مليون جنيه فى عام 2018 مقابل 5 ملايين فى عام 2015.

وحققت مبيعات كتب الدار 5.8 مليون جنيه عام 2018 مقابل 2.9 مليون عام 2015.

والأرقام التى حققتها قطاعات المؤسسة تؤكد الجهود المبذولة من مختلف القطاعات، والتى انعكست آثارها الإيجابية على زيادة الإيرادات.

وفى ختام الاجتماع تم اعتماد تقرير مجلس الإدارة عن نشاط المؤسسة والمصادقة على القوائم المالية ونتائج الأعمال عن العام المالى 2015/ 2016، وإخلاء طرف رئيس وأعضاء مجلس الإدارة عن نفس العام.

جانب من الحضور وعلى رأسهم قيادات المؤسسة
SHARE

تعليق واحد

  1. بالتوفيق ان شاء الله ولا تنسى ان الله لا يضيع أجر من أحسن عملا .. وسيكون هذا فى ميزان حسنات يوم الحساب

اترك تعليق