تنظيم الاسرة
كتبت: مى هارون
أطلقت وزارة الصحة والسكان ممثلة في قطاع السكان وتنظيم الأسرة مبادرة “الوسام” بمقر المركز الإقليمي لتنمية صحة المرأة بمحافظة الإسكندرية، وذلك بالتعاون مع صندوق الأمم المتحدة للسكان، وتحت رعاية الدكتورة هالة زايد وزيرة الصحة والسكان.
أوضح الدكتور خالد مجاهد، المتحدث الرسمي لوزارة الصحة والسكان ، أنه تم اختيار الوسام كبرنامج لتحسين جودة وكفاءة خدمات تنظيم الأسرة، وتقديمها طبقاً للمعايير القياسية العالمية، وذلك عن طريق خلق مناخ تنافسي بين مقدمي خدمات تنظيم الأسرة المتميزين مما يحفز على تقديم خدمة ذات مستوىعال ويساهم في تحفيز الأسر المصرية على تبني مفهوم حق الاختيار ومسئولية القرار في التخطيط لبناء الأسرة النموذجية وجذب منتفعات تنظيم الأسرة إلى عيادات الوسام المتميزة، لافتة إلى أن الوسام هو برنامج مطور للإشراف والتقييم مبني على الزيارات الميدانية للمنافذ، وتحديد المناطق الضعيفة في الوصول إلى الأهداف والتركيز عليها، مع حل المشكلات التي تعوق العمل.
وبدورها أوضحت الدكتورة سحر السنباطي، رئيس قطاع السكان وتنظيم الأسرة، أن محافظة الإسكندرية جاءت كإحدى خطوات انطلاق المبادرة في محافظات المرحلة الأولى، بعد محافظات سوهاج وأسيوط والغربية، مؤكدة  أنه تم تشكيل فريق عمل لتصميم وتنفيذ شكل (الوسام) بالتزامن مع فريق عمل لوضع معايير جودة الخدمات ومعايير التميز، كما تم اختبار التصميم  عن طريق تنفيذ استبيان شارك في وضعه مديرو تنظيم الأسرة بجميع المحافظات، لافتة إلى أنه تم اختباره على فريق تنظيم الأسرة في محافظتي أسيوط وسوهاج، و ممثلين من الجمعيات الأهلية، والمجلس القومي للمرأة، وعينة من الجمهور في الوحدات الصحية، كما تم عمل التعديلات طبقا لنسب التصويت.
كما ألقت رئيس القطاع كلمة في الاحتفالية المقامة على هامش إطلاق المبادرة أوضحت فيها بالتعريف ببرنامج الوسام بهدف اعتماد عيادات تنظيم الاسرة المتميزة والترويج لها من خلال منحها شعار الوسام طبقا لتطبيق معايير جودة الخدمة وتحفيز مقدمي الخدمة العاملين بها بما يسهم في جذب منتفعات تنظيم إلى عيادات متميزة حيث يتم اعتماد عيادات تنظيم الأسرة الحاصلة على الوسام كوحدات تقديم خدمة ذات جودة، مضيفة أنه من المتوقع أن يسهم تطبيق برنامج الوسام في إحداث طفرة في مؤشرات تنظيم الأسرة في السنوات المقبلة.
وأشارت ” السنباطي” إلى أن الزيادة السكانية تعد من أخطر المشاكل التي تواجه مصر وتشكل عائقاً كبيراً أمام التنمية الاقتصادية والاجتماعية، وتحول دون الوصول إلى مجتمع يتمتع بالرفاهية والتقدم.
وأضافت” السنباطي” أنه تم وضع خطة استراتيجية تنبع منها أنشطة متعددة وتدخلات غير تقليدية لمواجهة تلك التحديات، ويتم تنفيذ هذه الخطة في جميع وحدات وزارة الصحة المنتشرة في المدن والقرى على مستوى الجمهورية، ويتم إجراء متابعة مستمرة لتطور معدلات الإنجاب ومعدلات الاستخدام لوسائل تنظيم الأسرة على مستوى المحافظات والإدارات والوحدات الصحية.
جدير بالذكر أن برنامج الوسام قد بدأ ويستمر بدعم من صندوق الأمم المتحدة للسكان وبتمويل من الاتحاد الأوروبي وقد شارك بالاحتفالية فريق من قيادات قطاع السكان وتنظيم الأسرة ومن إدارة تنظيم الأسرة بمديرية وإدارات الإسكندرية وعدد من مقدمي الخدمة بالوحدات الصحية بالإسكندرية.
SHARE

اترك تعليق