سعيد عبدالحافظ، رئيس ملتقى حوار للتنمية وحقوق الإنسان،
كتب: على طه
خلال مشاركته فى مهرجان الأهرام الثقافي الذي يقام في العاصمة البحرينية المنامة، قال الخبير الحقوقي سعيد عبد الحافظ إن المنظمات الدولية الحقوقية ليست حقوقية كما يظهر للعامة، وإنما هي منظمات سياسية بالدرجة الأولى تخضع لمن يمولها وتنفذ توجهات واستراجيات مصالح دول بعينها.
وأضاف عبد الحافظ فى كلمته بالندوة التى شارك فيها اليوم الخميس وحملت عنوان: ” المحافظة على حقوق الانسان في ظل محاربة الارهاب” أن أغلب المنظمات العربية حبرا علي ورق، وتخاطب بعضها بعضا، ولا تلتفت لما تقوم به المنظمات العالمية من تواصل مع دوائر صنع السياسة والقرار بالولايات المتحدة وأوروبا”.
وواصل: “أغلب هذه المنظمات لا تمتلك الخبرة الكافية لتفنيد ونقد منهجية تلك المنظمات المسيسة.
 وطالب عبدالحافظ فى كلمته المنظمات العربية والإقليمية باستخدم أدوات، ولغة يفهمها الغرب، حتى نتحول من موقف الدفاع الدائم عن أنفسنا – رغم مشروعية قضيتنا – إلى شن الهجوم وفضح انتهاكات حقوق الإنسان في قطر والدول التى دأبت على الهجوم غير المبرر على دولنا العربية.
وجدير بالذكر أن الندوة انعقدت في اليوم الثاني من مهرجان الأهرام الثقافي.
SHARE

اترك تعليق