مقتل صراف
كتب: هيثم بطاح
“مفيش حاجة مستاهلة”  .. هى آخر  ثلاث كلمات فى حياة صراف خزينة قليوب الذى قتل اليوم على يد زميله  رئيس الخزينة بعد ظهور عجز حوالى  3 ملايين جنيه من عهدتهما أثناء قيام لجنة من مفتشى الجرد من منطقة بريد القليوبية بالتفتيش فنشبت مشادة بينهما  بسبب العجر فى العهدة فأخرج رئيس الخزينة طبنجةمن طيات ملابسه  وهنا باغته زميله ..” يا محمد مفيش حاجة تستاهل”  لكن الأخير أطلق النار على زميله ثم انتحر وسط حالة من هلع ورعب من العاملين بالمكتب ولجنة التفتيش   .
كان اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية تلقى إخطارا من الرائد محمد السيسى رئيس مباحث قسم قليوب بإطلاق رئيس خزينة مكتب بريد قليوب محمد. ح 59 سنة ومقيم قليوب المحطة النار على نفسه هو وزميله المدعو عبد المؤمن. ع، صراف أول خزينة ومقيم دملو مركز بنها وانتقل اللواء علاء فاروق مدير المباحث الجنائية وتبين قيام موظف بمكتب بريد قليوب بإطلاق النار على زميله بطبنجة كانت بحوزته وبعدها أطلق النار على نفسه عقب اكتشاف لجنة تفتيش من مكتب البريد الرئيسى ببنها وجود عجز فى عهدته بقيمة 3 ملايين جنيه.
وكشفت التحقيقات الأولية لضباط البحث الجنائى ملابسات  الحادث وهى أن لجنة من منطقة البريد  قاموا اليوم بعمل جرد بالدور الثانى للخزينة العامة لمدن قليوب وبنها والقناطر الخيرية، وخلال الجرد تبين عجزا ماليا يصل لمبلغ 3 ملايين جنيه عهدة رئيس الخزينة فنشبت مشادة كلامية بين “م. ح” رئيس الخزينة، و”م. ع” صراف أول الخزينة وفور خروج المفتشين إلى المكتب المجاور لهم لتكملة الجرد سمعوا صوت طلقات نيران وبالذهاب إلى مصدر الصوت وجدوا الجثتين ملقتان على الأرض وسط الدماء.
تحرر المحضر اللازم وتم نقل الموظف وزميله جثة هامدة إلى مستشفى قليوب المركزى وأمرت النيابة العامة بقليوب بتشريح الجثتين.

اترك تعليق