كتب: أحمد على
ماجدة الرومي تحيي حفل ختام مهرجان مهرجان ومؤتمر الموسيقى العربية الذى يقام في دار الأوبرا 12 نوفمبر المقبل، هذا ما أعلنته إدارة المهرجان.
 يأتى هذا الحفل بعد غياب المطربة اللبنانية 15 عامًا عن الغناء في الأوبرا، على الرغم من أنها أحيت عدد من الحفلات في مصر خلال السنوات القليلة الماضية كانت تقام إما لصالح مؤسسات خيرية أو حفلات خاصة.
والمهرجان الذي تأسس في 1992 هو الأقدم عربيًا، ويعمل منذ إنشائه على إحياء تراث الموسيقي العربية، وتقديم المواهب الجديدة في العزف والغناء، وتنطلق دورة المهرجان هذا العام في الأول من نوفمبر المقبل، وتشمل 43 حفلا لمطربين وعازفين من 8 دول هي مصر والسعودية والكويت وتونس والعراق ولبنان والبحرين والأردن.
ويشارك فى هذه الدورة عدد من نجوم الغناء العربى أبرزهم:  التونسية لطيفة واللبناني عاصي الحلاني والسعودي رامي عبدالله والعراقي همام إبراهيم والبحريني وحيد الخان، ومن مصر محمد الحلو ومدحت صالح وإيمان البحر درويش وهاني شاكر ومحمد ثروت ومروة ناجي وصابرين النجيلي، إضافة إلى عدد من الفرق الموسيقية أبرزها أوركسترا أوبرا القاهرة بقيادة نادر عباسي.

اترك تعليق