كنيسة فى الفلبين
كتب: مدحت سالم
تمكنت الأجهزة الأمنية بالفلبين من القبض على قس كاثوليكى أمريكى بتهمة التحرش بشمامسة أطفال بأحد المدن النائية .
وقالت متحدثة هيئة الهجرة دانا ساندوفال، اليوم الخميس، إنه تم إلقاء القبض على القس كنيث بيرنارد هندريكس من كنيسة مدينة نافال بجزيرة بليرام بعد اتهامه بالتحرش الجنسى بالأطفال.
وأوضحت ساندوفال إن قرار ضبط القس جاء من محكمة أوهايو ويبلغ عمره الـ 77 عامًا بعد شكاوى من أطفال تتهم القس بالتحرش .
وتم جلب هندريكس إلى العاصمة مانيلا ليتم احتجازه بمكان تابع لهيئة الهجرة بينما لم تصدر السفارة الأمريكية أو الكنيسة الكاثوليكية الفلبينية أى تعليق.
وقالت ساندوفال أن 7 من الشمامسة الأطفال اشتكوا القس بينما يرجح ارتكابه جرائم مماثلة بحق 50 ضحية أخرى.
وقالت ساندوفال إن القس كان يرتكب الاعتداءات على الأطفال خلال اصطحابهم فى بيته، مضيفة أن الأطفال تلقوا تهديدات بالسجن إذا تحدثوا بشأن الاعتداءات.
وقالت ساندوفال إن السفارة الأمريكية قد تسحب جواز هندريكس لمساعدة الفلبين فى إجراءات ترحيله.
وقد أدلى الرئيس الفليبينى رودريجو دوتيرتى بتصريحات شديدة العدائية للكنيسة الكاثوليكية الأربعاء.
وقال دوتيرتى فى تصريحاته “على الكاثوليكيين قتل قساوستهم فالكنيسة هى أكبر مؤسسة منافقة بالفلبين”.
وأضاف دوتيرتى “جميع القساوسة هناك شواذ وقد تحرشوا بى خلال دراستى الثانوية”.
SHARE

اترك تعليق