وكالات

تحيي فرقة المولوية المصرية بقيادة عامر التوني، أمسية فنية، يوم الخميس المقبل،على مسرح الجمهورية.

وتقدم الفرقة خلال الحفل مزيجا متنوعا بين رقصة التنورة والإنشاد الديني والابتهالات، إلى جانب باقة من أجمل القصائد من بينها:” ملكتم قلبي وعقلي ومسمعي، وزدنى بفرط الحب فيك”.

جدير بالذكر أن “المولوية المصرية” هي فرقة موسيقية تهتم بالموسيقى والرقص الصوفي الذي نشأ عن إحدى الطرق التي أسسها الشيخ جلال الدين الرومي ودخلت إلي مصر مع الفتح العثماني وكان يطلق عليها اسم مسرح الدراويش،وتأسست على يد منشدها ومنظرها الفكري عامر التوني بهدف إلقاء الضوء على التراث المولوي المصري ونشره فى مختلف دول العالم تأكيدا على خصوصية الثقافة والفنون المصرية وهويتها المتميزة.

وشاركت الفرقة فى عدة حفلات بدار الأوبرا ونجحت فى تحقيق قاعدة جماهيرية تتذوق هذا اللون من الفن الفلكلوري الذي يعتبر تراثا إنسانيا يجذب قطاعا عريضا من الجمهور،كما يعد حالة فريدة من التصوف يقدمها الفنان حيث يمزج بين رقصة التنورة والإنشاد الديني والابتهالات.

SHARE

اترك تعليق