وزير الداخلية

كتب: على طه

قام اللواء محمود توفيق وزير الداخلية، اليوم الأربعاء، بزيارة المصابين من رجال الشرطة الذين يتلقون العلاج بمستشفى الشرطة بالعجوزة ، جراء إصابتهم أثناء مشاركتهم في “مأمورية ” ضبط العنصر الإرهابى الذى فجر نفسه بمنطقة “الدرب الأحمر ” بمحافظة القاهرة.

والتقى الوزير خلال الزيارة بالمصابين ، حيث اطمأن على حالتهم الصحية ، والرعاية الطبية المقدمة إليهم من قبل الأطباء المعالجين .

وأكد وزير الداخلية أن ما أظهره رجال الشرطة من شجاعة وإقدام أثناء مشاركتهم فى ضبط العنصر الإرهابى تُعد مثالاً يحتذى به فى التفانى والإخلاص فى أداء الواجب ، مشيرا إلى أن عقيدة رجال الشرطة ورسالتهم تتمثل في التضحية بالنفس في سبيل الوطن وحماية المواطنين .

وأشار إلى أن زيارته للمصابين تأتي تقديراً لهذا الدور ومن منطلق حرص وزارة الداخلية على رعاية أبنائها ، مشددا على أن الوزارة لن تتوانى فى توفير كافة أوجه الرعاية اللازمه لهم .

من جانبهم ، أعرب رجال الشرطة “المصابين ” عن سعادتهم البالغة بزيارة الوزير ، والتي تركت أثراً طيباً فى نفوسهم ، وعكست حرصه على التواصل مع أبنائه من رجال الشرطة.. مؤكدين تصميمهم على استكمال واجبهم الوطني إلى جانب زملائهم في حفظ الأمن لمصر وأبنائها ، والقضاء على الإرهاب .

SHARE

اترك تعليق