وزير الداخلية النمساوي هيربرت كيكل

وكالات

تطبق النمسا إجراءات جديدة مع القادمين من الشرق الأوسط وتركيا فى المطارات النمساوية ، وذلك تزامنا مع ورود معلومات عن محاولات لعناصر من تنظيم داعش الإرهابي الدخول إلى النمسا والاتحاد الاوروبي.

وقال وزير الداخلية النمساوي، هيربرت كيكل، في تصريحات – اليوم الأربعاء – إن تطبيق ضوابط أكثر حدة في المطارات هو أمر ضرورى لرفع الاحتياطات الأمنية ومنع فلول “داعش” فى سوريا والعراق من العودة إلى أوروبا.

وأضاف كيكل ضرورة الكشف عن الوجه فى المطارات وزيادة التدقيق فى البوابات الأمنية مع رفع مستوى الترقب لبعض الرحلات الجوية.

 وأشار الوزير إلى أهمية منع هذه العناصر حتى وأن كانت تحمل الجنسية النمساوية من دخول البلاد، مجددًا دعوته إلى محاكمة عناصر داعش أمام محاكم في دول الشرق الأوسط.

وأكد كيكل بأنه في حالة وصول من له صلة بتنظيم داعش جوا أو برا سوف يتم نقله فورا إلى معتقلات فى مناطق نائية.

وطالب الوزير بزيادة الضغوط على المجتمع الدولي لدعم فكرة محاكمة عناصر داعش فى محاكم بسوريا والعدول عن فكرة تسليم المشتبه في صلتهم بالإرهاب إلى القضاء في النمسا.

اترك تعليق