الهكرز

وكالات

أعلنت مجموعة “باير” الألمانية لإنتاج الأدوية والكيماويات عن كبحها جماح هجوم سيبراني تعرضت له عبر الإنترنت.

وأوضحت “باير” في بيان لها، يوم الخميس 4 أبريل الجاري، أنها اكتشفت في سلسلة الحواسب التابعة لها آثار برمجيات خبيثة يعتقد أنها تسللت إلى الشبكات مطلع عام 2018، ما تطلب البدء بعملية تحليل واسعة النطاق، لمعرفة مصدر هذه البرمجيات والتعامل معها.

وأشارت المجموعة إلى أنها لا تملك أدلة بعد على تسريب بيانات تابعة لها، لكنها لا تستطيع الإفصاح عن المزيد من التفاصيل حرصا على مجريات التحقيق.

ونقلت وكالة “AFP” عن إذاعات ألمانية أخبارا تفيد بأن “الهجوم على باير قد تكون وراءه مجموعة قرصنة إلكترونية تطلق على نفسها اسم Winnti”.

أما الرئيس السابق للاستخبارات الألمانية، غيرهارد شيندلر، فقال إنه “من الصعب جدّا ربط مجموعة قراصنة ما ببلد معين”.

اترك تعليق