كتب :محمد فتحي   
 
أكد المهندس علاء والى رئيس لجنة الإسكان بمجلس النواب وأمين عام حزب مستقبل وطن بالجيزة ، أن مدينة ” كرداسة وقراها  “تشهد ملحمة وطنية لم تشهدها من قبل لليوم الثانى على التوالي خلال عملية التصويت فى الاستفتاء على التعديلات الدستورية، حيث خرج الحشود من أهالى كرداسة ليضربوا أروع الأمثلة فى أول ويستكملوا عرسهم في ثانى أيام الاستفتاء فى محاولة إيجابية منهم لتغيير الصورة السلبية عن هذه المدينة الوطنية والسياحية ، وذلك بخروجهم في حشود إلى صناديق الاستفتاء حاملين الأعلام ورافعين أياديهم بعلامات النصر والوقوف بجانب الدولة المصرية والحفاظ على أمنها واستقرارها بالمشاركة القوية من الشباب وكبار السن والنساء والفتيات ليعنوا للجميع أن مدينة كرداسة وطنية وليست إرهابية . 
 
 وقال علاء والى،أن أهالى كرداسة ثبتوا لليوم الثانى على التوالي أنهم على قدر المسئولية الوطنية وحافظوا على حقهم وواجبهم الوطنى الذى كفله الدستور وعملوا الصح تجاه دولتهم العظيمة فى اليوم الأول ، والذى كان للشباب فيه دور فعال فى مساعدة المواطنين فى معرفة لجانهم الانتخابية والتسهيل على المواطنين فى ظل الحضور الكثيف من الأهالى الذين صنعوا خلاله عرساً ديمقراطياً أمام اللجان الانتخابية على أرض الواقع بمشاركتهم ونزولهم إلى صناديق الاستفتاء .  
 
وأضاف أمين حزب مستقبل وطن بالجيزة أن شباب كرداسة الأوفياء يبعث برسالة وطنية للجميع فى مساندتهم للدلة المصرية والحفاظ على مكتسباتها التى تحققت خلال الفترة الماضية والوقوف خلف القيادة السياسية .

 

اترك تعليق