كتب: خالد عباس
بمناسبة قدوم شهر رمضان المبارك يقوم مجموعه من شباب مدينة الفشن جنوب بني سويف بالوقوف علي محطة سكة حديد المدينة قبل أذان المغرب طوال الشهر الكريم لتقديم المياة المثلجه والوجبات الخفيفه لركاب القطارات القادمه  من الصعيد أو المتجة الي الصعيد والتي تقف قي محطة سكة حديد مدينة الفشن.
حيث يتطوع مجموعه من الشباب من مدينة الفشن بإعداد مياه مثلجه ووجبة إفطار خفيفه يتم تقديمها لركاب القطارات قبل أذان المغرب يوميا.
يقول عبده محمد القباني طالب جامعي أحد أفراد هذه المجموعة المتطوعة منذ عدة سنوات ونحن نقوم بهذا العمل التطوعي طوال شهر رمضان حيث بدانا بتقديم زجاج مياه معدنية لركاب القطارات قبل أذان المغرب من جيوبنا ومنذ عدة سنوات وجدنا ان زجاج المياة المعدنية مكلف لنا فقررنا قبول تبرعات من أهل الخير وقمنا بإحضار جراكن بلاستيك كبيرة يتم ملأها بالمياه ثم نقوم بشراء الواح الثلج ويتم وضعها في هذه الجراكن بعد صلاة العصر ثم نقوم بشراء أكياس مخصصة لهذا الغرض وتعبئتها بالمياه المثلجة كما نقوم بإعداد وجبه إفطار خفيفه أخري عبارة عن رغيف خبز وجبن وتمر ومربي ويتم وضعها في أكياس ثم يقوم الشباب المتطوع بالوقوف علي رصيف محطة سكة حديد الفشن وتوزيعها علي ركاب القطارات التي تقف في المحطة قبل أذان المغرب يوميا حيث نقوم بتوزيع أكثر من 500 كيس مياة مثلجه وحوالي 100 وجبة خفيفه علي ركاب القطارات الصائمين ويضيف خيري العربي محامي لقد تصادف وجودي علي محطة سكة حديد الفشن فشاهدت هذا العمل الخيري فقررت مشاركة هؤلاء الشباب في هذا العمل الرائع والذي تتميز به محطة سكة حديد الفشن دون سائر محطات المحافظة.
ويقود هذا العمل التطوعي مجموعه من شباب الفشن منهم سعيد طه وحسن احمد وحجازي جمال وعدد من الطلاب المتطوعين.

اترك تعليق