دار الإفتاء المصرية - أرشيفية
كتب: محمد محمود
ردت دار الإفتاء المصرية، على سؤال ورد إليها حول حكم زكاة الأسهم ومن المطالب بإخراجها؟.
وأوضحت الدار خلال صفحتها الرسمية على “فيس بوك”، أن زكاة الأسهم إذا كانت الشركة تجارية هى من زكاة عروض التجارة، ويتم ذلك بحساب قيمة الأسهم وقت وجوب الزكاة، مضافًا إليها الأرباح، فتكون الزكاة على ما يسمى بـ”رأس المال العامل”، إذا بلغ النصاب، وذلك بنسبة ربع العشر (2.5%)، ويجوز للشركة إخراج زكاة الأسهم نيابة عن المساهمين، وكذلك المساهمون أنفسهم حسبما يتم الاتفاق عليه.

اترك تعليق