توزيع كرتونة رمضان - أرشيفية
كتب: هيثم بطاح  
تشهد أروقة مديرية  التربية والتعليم بالقليوبية أزمة مستعرة بعد تقدم  3 موظفين بتوجيه التربية الرياضية ببلاغات إلى الشرطة وشكاوى للنيابة الإدارية ضد وكيل الوزارة ومدير عام الشئون المالية والإدارية وموجه عام التربية الرياضية لقيامهم بإصدار قرارا بنقلهم من ملاعب التربية الرياضية عقابا لهم على تحرير محاضر سابقة بقسم أول بنها وتقديم شكاوى للنيابة الإدارية والأجهزة الرقابية واعتبروه وسيلة للضغط عليهم للتنازل عن شكواهم ضدها وضد المديرية بل وحرمانهم من منحة كرتونة رمضان لهم أسوة بباقى الموظفين فى المديرية وباقى المصالح الحكومية وإخلاء طرفهم إداريا بالقوة وبالمخالفة للقانون واللوائح.
شرارة الأزمة
الأزمة التى تدور رحاها داخل أروقة  مديرية التعليم بالقليوبية اندلعت شرارتها فى أعقاب صدور قرار مفاجئ بنقل  3 موظفين من توجيه التربية الرياضية ببنها  ” قسم الملاعب ” بأمر تنفيذى رقم 243  لسنة 2019 إلى ديوان عام  مديرية التربية والتعليم كونهم  زيادة عن معدلات العمل  وتشكيل لجنة برقم 247 لسنة 2019 لتسليم عهدة الملاعب والدفاتر والمخازن واليومية إلى أحد الموظفين بالمديرية  وانهاء علاقتهم بالعهدة بدءا من يوم 16 من الشهر الجارى على أن يتسلموا  عملهم الجديد بعدها بيومين .
رفض تنفيذ القرار
رفض الموظفين تنفيذ قرار النقل والإخلاء واتهموا مسئولى المديرية وإدارة التوجيه المالى والإدارى والشئون القانونية بالمديرية فى شكاوى للنيابة الإدارية حملت  أرقام1610، 1612، 1613 ،1640،1641 بوقف صرف منحة كرتونة رمضان لهم دون غيرهم وعدم النظر لشكواهم مجاملة لموجه العام التربية الرياضية بل والقيام باخلائهم إداريا وإجبارهم على تسليم العهدة  حوزتهم لأمين مخزن  بعد تهديدهم بكسر الأقفال بشكل مخالف للقانون واللوائح وذلك أثناء وجوده فى إجازة اعتيادى مسجلة رسميا بدفاتر الحضور والانصراف خلال الفترة من 12 وحتى 16 مايو  الجارى .
انذار على يد محضر
عقب تشكيل لجنة لتسليم العهدة من قبل المديرية قام الموظفين  بإرسال  انذارا على يد محضر لعدم تنفيذ قرارات الإخلاء الإدارى وتسليم العهد لحين انتهاء تحقيقات النيابة فى المخالفات المالية المقدمة منهم ضد التوجيه العام للتربية الرياضية وقيادات المديرية والتى تتعلق بوجود مخالفات جسيمة بحسب ما تضمنته شكواهم التى حملت رقم 301 بالنيابة الإدارية  .
شكوى للمحافظ
تقدم الموظفين المتضررين بشكوى لمحافظ القليوبية  الدكتور علاء عبدالحليم بشأن حرمانهم من صرف كرتونة شهر رمضان والتى تم منحها لجميع الموظفين بالمديرية والإدارات التعليمية كمنحة بمناسبة شهر رمضان الكريم وتحتوى على كمية من السلع الغذائية  بناءا على مذكرة موقعة من المدير الإدارى بدون وجه حق وطالبوا بالتحقيق فى ذلك .
توضيح وتعقيب
من جهته أوضح طه عجلان وكيل وزارة التربية والتعليم بالقليوبية حقيقة الأمر وهو أن الموظفين الصادر لهم قرارا بنقلهم من توجيه التربية الرياضية “قسم الملاعب”  جاء لسد العجز فى المديرية وتسكينهم فى إحدى الإدارات  نظرا لخروج موظفين على المعاش خلال الفترة الماضية  لكنهم رفضوا تنفيذ القرار والإخلاء   .
وأشار فى تصريحات له  أن الموظفين يحاولون إثارة البلبلة وحالة من اللغط  بالحديث عن عدم حصولهم على كرتونة رمضان وهم من رفض استلامها فعليا  فتم تأجيل الصرف إداريا لحين استلامها لافتا أن كافة العاملين بالمديرية  صرفوا الكراتين بالكامل دون مشاكل أو تعنت مردفا  ” اشمعنا هما يعنى مش هنصرف لهم  “.
وحول إجبارهم  على تسليم العهدة بالمخالفة للقانون  قال عجلان  : عندما  رفض الموظفين تنفيذ قرار النقل وتسليم العهدة صدر قرار  إخلاء إدارى  بعد العرض على  الشئون القانونية لتسليم العهدة  إلى التوجيه المالى والإدارى وهو إجراء قانونى وليس جبرا أو مخالفا كما يدعون.
وأشار إلى أن الشكاوى  المقدمة من الموظفين حول  وجود مخالفات مالية وإدارية بتوجيه التربية الرياضية محل تحقيق فى الشئون القانونية والنيابة الإدارية .

اترك تعليق