كتب : محمد الحمامي
مازالت الجهود مستمرة  – مساء اليوم الجمعة – لمحاولة انتشال جثمان الغريق أحمد مجدي محمد صبري 20عاما الطالب بالفرقة الثانية بكلية طب المنصورة الذي غرق  منذ الأربعاء الماضي أثناء قيامه بالإستحمام في بحر مدينة دمياط الجديدة   بعد العثور على الجثمان اليوم بمنطقة صخور الحاجز الغربي لميناء دمياط حيث انحشرت جثة الطالب بين الصخور
وكان اللواء بحري وليد مصطفى عوض رئيس هيئة ميناء دمياط قد قرر تشكيل لجنة بحث ووضع خطه بلنشات هيئه ميناء دمياط للبحث عن الشاب احمد مجدي الذي غرق بشاطئ دمياط الجديدة الأربعاء الماضي
وتم استقدام معدات معاونة لمحاولة رفع الصخور لإنتشال جثمان الطالب العالق أسفل صخور الحاجز الغربي بميناء دمياط

اترك تعليق