كمال عبد الرحمن

نظمت إدارة التربية العسكرية بجامعة كفر الشيخ، اليوم الاربعاء، زيارة لوفد من طلاب كلية الهندسة إلى محطة كهرباء البرلس العملاقة وذلك في إطار مخطط زيارة الطلاب التي يتم تنفيذها في الجامعة إلى المشروعات القومية، تحت رعاية الدكتور عبد الرازق دسوقي، رئيس جامعة كفر الشيخ وفي إطار التعاون المثمر والبناء بين الجامعة و قيادة قوات الدفاع الشعبي والعسكري بقيادة اللواء أركان خالد مصطفى توفيق.

وتعرف الطلاب على مشروع محطة كهرباء البرلس العملاقة الواقعة على الطريق الدولي الساحلي على بُعد 16 كيلومتر من ميناء البرلس على مساحة 250 فدانا لتضخ 4800 ميجاوات على الشبكة الرئيسية لكهرباء مصر وبخبرة ألمانية مصرية والتي تم تنفيذها خلال 33 شهرًا فقط بدلاً من 7 سنوات ، تم وضع حجر الأساس لتنفيذ محطة كهرباء البرلس يوم 30 سبتمبر 2015 وافتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى والمستشارة الألمانية أنجيلا ميركل محطة كهرباء البرلس عبر الفيديو كونفرانس في 2 مارس 2017 بطاقة إنتاجية 1600 ميجاوات وتم تركيب 12 “موديول” على عدة مراحل و تنتج 480 ألف ميجاوات كهرباء بتكلفة إجمالية تقدر بنحو 2 مليار يورو.

كما تعرفوا على عمل بالمحطة 9 آلاف عامل ومهندس وفتى للانتهاء منها في 33 شهرا فقط وتلقت الكوادر المصرية تدريبات لتشغيل المحطة بنسبة 100%وافتتحها الرئيس عبد الفتاح السيسى الثلاثاء 24 يوليو 2018، واستمع الطلاب إلي شرح واف عن المشروع العملاق والذي يعد واحداً من أهم المشروعات الطموحة التي خطت بها الدولة خطوات واسعة في هذا المجال حيث يعد الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط والقارة الأفريقية بما يسهم في توفير الكهرباء ودعم الاقتصاد القومي وتوفير آلاف فرص العمل من خلال الاعتماد على أحدث الوسائل العلمية والتكنولوجية والتي تتواكب مع المتطلبات العلمية الحديثة .

وأعرب الطلاب عن سعادتهم بما شاهدوه من إمكانيات بشرية وتكنولوجية متقدمة داخل المحطة العملاقة، مؤكدين استفادتهم من الزيارة وتعزيز الثقة لديهم في المشروعات التنموية العملاقة ذات الجدوى الاقتصادية، فيما أكد رئيس جامعة كفر الشيخ، أن الزيارة تهدف إلى غرس قيم الوطنية والانتماء في نفوس الطلاب والإطلاع على المشروعات القومية العملاقة في مصر و أنهم جزء لا يتجزأ من تكوينها وذلك لمواجهة حرب الشائعات ضد الوطن وتعريف الطلاب على ما تم إنجازه من مشروعات تنموية عملاقة خلال الفترة الماضية .

تتطلب عرض الشرائح هذه للجافا سكريبت.

SHARE

اترك تعليق