وكالات
فاز عالم الكونيات الكندي الأميركي جيمس بيبلز من جامعة برينستون الأميركية مناصفة مع العالمين السويسريين ميشيل مايور من جامعة جنيف وديدييه كويلو من جامعة كمبردج البريطانية بجائزة نوبل للفيزياء لهذا العام 2019، تقديرا لإنجازهم الرائد فيما يتعلق بنشأة الكون واكتشافهم لكواكب تدور حول شموس بعيدة.
وفى حيثيات منح الجائزة قالت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم إن بيبلز استطاع من خلال أدوات وحسابات نظرية تفسير أثر الإشعاع الصادر من الأيام الأولى لنشأة الكون، وبالتالي اكتشف عمليات فيزيائية جديدة، مضيفة أن مايور وكويلو أعلنا اكتشاف أول كوكب خارج المجموعة الشمسية، وأطلقا على الكواكب خارج النظام الشمسي اسم (إكسوبلانت)، مما أحدث ثورة في علم الفلك. ومنذ ذلك الحين جرى اكتشاف ما يربو على 4000 كوكب إكسوبلانت في مجرة درب التبانة.
والجائزة التي تبلغ قيمتها تسعة ملايين كرونة سويدية (910 آلاف دولار) هي ثاني جوائز نوبل المعلنة هذا الأسبوع، إذ أعلنت الهيئة المانحة للجوائز الاثنين فوز الأميركيين وليام كايلين وجريغ سيمينزا والبريطاني بيتر راتكليف بجائزة نوبل للطب لهذا العام، بفضل اكتشافات تتعلق بطريقة استجابة الخلايا لمستويات الأكسجين.
وفى بيان منح الجائزة فى مجال الفزياء، قالت الأكاديمية الملكية السويدية للعلوم “إن الفائزين هذا العام غيروا أفكارنا عن الكون”، مضيفة “في الوقت الذي أسهمت فيه اكتشافات جيمس بيبلز النظرية في فهمنا لكيفية تطور الكون بعد الانفجار العظيم، استكشف ميشيل مايور وديدييه كويلو جيراننا الكونيين في رحلة بحث دؤوب عن الكواكب غير المعروفة. لقد غيرت اكتشافاتهم مفاهيمنا عن العالم إلى الأبد”. (حسب وكالة رويترز)
فيما صرح مايور وكويلو أن حصولهما على جائزة نوبل جاء بفضل “الاكتشاف الأكثر إثارة في حياتنا المهنية كلها هو أمر مذهل ببساطة”.
وبعد إعلان فوزه بالجائزة وجه بيبلز – فى تصريحات صحفية عبر الهاتف – الشكر للهيئة المانحة للجائزة، لكنه قال إن نصيحته للشبان الذين يطمحون لدخول مجال العلوم هي ألا تغريهم مثل هذه الجوائز، وأضاف: “الجوائز.. حسنا هي رائعة وتحظى بتقدير بالغ، لكن… عليك أن تدخل (مجال) العلوم لأنك مفتون به.. هذا هو ما فعلته”.

اترك تعليق