وكالات

أيد دونالد ترامب، الرئيس الأمريكى، نشر مضمون مكالمته الهاتفية مع الرئيس الأوكرانى زيلينسكى، وذلك بسبب تصاعد الهجوم ضده فى الأونة الأخيرة ما دفع أعضاء من الكونجرس البدء فى إجراءات عزله من منصبه.

وقال ترامب فى تصريحات له، إنه سينشر المكالمة إذا طلب الديمقراطيون، ذلك فى أثناء النظر فى إجراءات عزله من منصبه فى الكونجرس، مؤكدا أنه ليس لديه أى مشكلة فى النشر لأنها لا تزعجه مطلقا.

وأوضح، أن تحفظه الوحيد فى هذا الصدد يكمن فى تقويض الثقة مع القادة الأجانب الآخرين فى الإبقاء على خصوصية محادثاتهم معه.

وكان البيت الأبيض قد نشر فى ديسمبر الماضى، فحوى مكالمة 25 يوليو التى يحقق فيها الكونوجرس حاليا، لكنها لم تكن تسجيلات حرفية للحوار.

ويصر ترامب على أن المكالمة لم تحمل أى فعل مخالف للقانون، رغم اعتراف سفير الولايات المتحدة لدى الاتحاد الأوروبى، فى شهادة مكتوبة للكونجرس، باقتناعه باستغلال المساعدات الأمريكية كورقة ضغط من واشنطن على كييف من أجل إجبار الأخيرة على التحقيق بحق بايدن، الذى كان أيضا نائبا للرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما.

SHARE

اترك تعليق