الدكتور عزالدين أبوستيت وزير الزراعة
كتب:  فتحى السايح
أكد د عزالدين ابوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضى ان  مجال الزراعة به إمكانيات هائلة ويتطور بسرعة وانه يوجد الآلاف من الكنوز النباتية لم يستفد سوى بالقليل منها ومازال امام الانسان خطوات كبيرة في مسيرة التقدم العلمي الزراعي جاء ذلك خلال مشاركته في المؤتمر الدولي الرابع عشر للميكروبيولوجيا التطبيقية والتنمية المستدامة والذي تنظمه كلية الزراعة جامعة عين شمس
وأضاف ابوستيت ان العلماء هم من يصنعون الفارق ومصر قادرة على عبور الفجوة التكنولوجية الزراعية مع الدول المتقدمة لان هناك دعم كبير من الدولة للبحث العلمي الزراعي التطبيقي كما أننا نمتلك طاقات بشرية وبحثية هائلة في مختلف المراكز البحثية والجامعات المصرية ولكنها تحتاج إلى مزيد من الدعم والتعاون والتكامل ،
وزير الزراعة أكد أن الابتكارات في مجال الزراعة غير محدود وإمكانياته هائلة وهناك إصلاح تشريعي مصري لحماية الابتكار ودعم التقدم وتشجيع البحث العلمي الزراعي وأضاف أن الزراعة هي اساس الصناعة والغذاء والدواء وفرص العمل فيها هي الأقل تكلفة من القطاعات الأخرى وأكثرها تأثيرا خاصة في المناطق الريفية وأيضا تسهم في تقليل الهجرة من الريف للمدن،
 أشار أيضا وزير الزراعة إلى أهمية التطبيقات الميكروبيولوجية في التنمية الشاملة المستدامة وخاصة في مجال صناعة الغذاء وتنقية الهواء وانتاج الأسمدة البيولوجية النباتات كما طالب الباحثين إلى ضرورة التعاون بينهم لتوحيد الجهود بدلا العمل كجزر منعزلة
حضر المؤتمر قيادات كلية الزراعة بجامعة عين شمس ورئيس أكاديمية البحث العلمى

اترك تعليق