ماهر فهمى
  • الرئيس القائد عبد الفتاح السيسي فى ألمانيا لحضور مؤتمر العشرين وأفريقيا .. تثبت أن مصر الممر والطريق إلى القارة السمراء ومصر رئيسة الاتحاد الأفريقي تضع التنمية فى بلاد الافريكان نصب عنيها.
  • الرئيس عبد الفتاح السيسي كعادته لا يضيع دقيقه خلال زياراته الخارجية من إجتماعات مع رؤساء دول ورؤساء شركات كبرى لتسويق مصر وتشجيع المستثمرين على الاستثمار فى مصر.
  • المشاريع القومية والطرق والكبارى وتوفير طاقة الكهرباء والغاز الذى غطى الاستهلاك المحلى وفى الطريق لتصدير الطاقة من الفائض فى الانتاج المحلى.
  • عادت مباحثات سد النهضة برعاية أمريكية .. ومصر ملتزمة بالاتفاق العادل والمتوازن .. ومصر تجد طريق الحل فى المفاوضات .. وإذا فشلت الخطوات دخول الولايات المتحدة ثالث هو الطريق لحل كل الأزمات.
  • بعد زيارات النيابة والمجلس القومى لحقوق الإنسان ولجنة البرلمان يبصم الجميع بالعشرة أنها برغم قيد حرية المساجين إلا أنهم يعاملون بأدبية مطلقة من رعاية صحية ووقت لترفيه والراحة أو ممارسة الألعاب الرياضية وفسحة يومية لاتقل عن 4 ساعات وممارسة المساجين لكثير من المهن مقابل اجور مناسبة تعينه على الاندماج فى المجتمع بعد قضاء مدة العقوبة ..  وردت على منظمات عقوق الإنسان المرتشية لتشويه الصورة المصرية.
  • البنك المركزى خفض سعر الفائدة .. وقال خبراء الاقتصاد إن هذه الخطوة تشجع على جذب الاستثمار.
  • إرتفاع دخل السياحة إلى 12.5مليار دولار مقارنه بالعام الماضى 2017/2018 الذى حقق 9.8 مليار دولار بزيادة 2.7 مليار دولار .. ونجاح المجهودات التى بذلت لاحياء السياحة بدء خراب 25 ضرايب .. وضرب السياحة كان جزء من مخطط اسقاط الدولة .. وموتوا بغيظكم ياأهل الشر وذوقوا المر.
  • نصرة قوية للبنت المصرية العصرية بنجاح دارين خليل رئيسه لاتحاد طلبة جامعة القاهرة .. وعادت الحياة للجامعات المصرية بعد اختفاء الجماعات التكفيرية بعودة الأنشطة من رياضه وفن وثقافة وتسيد الوطنية.
  • مازال الدستور يحتاج لمزيد من التعديلات لإطلاق التنمية إلى أقصى سرعتها .. والأحزاب تحتاج للتقوية وحتى لا تستمر أحزاب على الورق.

اترك تعليق