قتلت زوجها - أرشيفية

كتب: صفوت محروس

“زهقت من جوزي عشان طول اليوم شغال نجار مسلح وبالليل في سابع نومه، ومقدرتش أعصم نفسي عن الحرام والشيطان غواني ووقعت في غرام جارنا محمد” بهذه الكلمات شرحت الزوجة أسباب جريمتها أمام المباحث بعد القبض عليها عقب تنفيذ جريمتها البشعة، بقتل زوجها داخل منزل الزوجية بمنطقة الجبل الأصفر في القليوبية بمعاونة عشيقها.

وأضافت الزوجة اللعوب: “قولت لعشيقى تعالي نخلص من جوزي ونتغدي بيه قبل ما يتعشا بينا لو عرف بعلاقتنا” ، مضيفة أنه يوم الجريمة وضعت 3 أقراص منوم في الشاي لجوزي ولما دخل في النوم حضر عشيقي محمد وعاشرني قبل ما نخلص منه ونخنقه بالكوفية بتاعته”.

وأوضحت المتهمة أنها بدأت بعد ذلك في البدء في إجراءات دفن الجثة فأخبرت شقيق زوجها بأنه توفي وقت نومه وعندما حضر وتوجه لاستخراج تصريح الدفن من قبل مفتش الصحة الذي اعترض بزعم أن الوفاة فيها شبهة جنائية لوجود آثار خنق حول رقبته.

وترجع أحداث الجريمة عندما تلقي مركز شرطة الخانكة بلاغًا من ربة منزل بوفاة زوجها “صبري. ج” 49 سنة نجار، بشقته في حي الكويت بمنطقة الجبل الأصفر بدائرة المركز، وكشف مفتش الصحة أن الوفاة ليست طبيعية.

وكشفت معاينة الشرطة والنيابة أن الجثة بها آثار خنق، وبانتقال العميد شريف إلهامي مأمور المركز، تبين أن الجثة بها آثار خنق، وبسؤال الزوجة “أصيلة. م” 41 سنة ربة منزل أكدت أن الوفاة طبيعية.

وأشارت تحريات المباحث إلى أن شقيق المجني عليه توجه إلي مركز الشرطة واتهم الزوجة بالضلوع في الجريمة وبعرض الجثة على الطب الشرعي قرر أن هناك شبهة جنائية، وبتضييق الخناق على الزوجة، اعترفت بارتكاب الواقعة بمساعدة عشيقها “محمد. ف” 28 سنة، عامل، لوجود علاقة غير شرعية، حيث عقدت العزم والنية مع عشيقها على التخلص من زوجها لوجود خلافات بينهما، ووضعت مادة مخدرة “منوم” في الشاي وخنقته حتي الموت.

اترك تعليق