كتب:فتحى السايح

في إطار التعاون السائد بين جمعية المهندسين الفرانكفونيين في مصر وغرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر، وقّع الطرفان على بروتوكول تعاون في مجال التدريب، بهدف دعم مشاريع الإستثمار المتعددة في مصر والمساهمة في تطوير الأعمال الجارية.

ولقد وقَع البروتوكول كلا من المهندسة/ نيفين علي يونس ، رئيسة جمعية المهندسين الفرانكفونيين في مصر، و حسن بهنام ،مدير عام غرفة التجارة والصناعة الفرنسية بمصر، وذلك بحضور م/ محمد غراب ، عضو بالجمعية ومسئول لجنة التدريب بها ومي عمر ، مسئولة اللجان والتدريب بالغرفة الفرنسية.

ويعزز هذا البروتوكول التعاون الاستراتيجي السائد بين الطرفين سيسهل أيضًا سبل تبادل الخبرات والمعرفة والمهارات بين الطرفين./.

 

اترك تعليق