الهيئة الوطنية

كتب: على طه

قررت الهيئة الوطنية للصحافة وضع ضوابط محددة لاختيارات رؤساء مجالس الإدارة ورؤساء التحرير، وفقاً لمعايير موضوعية سيتم الإعلان عنها فور إقرارها من مجلس إدارة الهيئة.

وتشمل الضوابط معايير الأداء للقيادات الحالية، في ضوء معالجة مشاكل وأزمات المؤسسات واستثمار الأصول والديون والعمالة، وكذلك أرقام ومعدلات التوزيع والتأثير وتميز المحتوى.

وأقرت الهيئة إجراءات الانتخابات على النحو التالي:

1- تشكيل لجنة عليا للإشراف على انتخابات أعضاء الجمعيات العمومية ومجالس إدارات المؤسسات الصحفية القومية برئاسة المستشار/ عادل بريك عضو الهيئة ونائب أول رئيس مجلس الدولة.

2- مخاطبة المؤسسات الصحفية القومية لموافاة الهيئة ببيانات شاملة للعاملين بها لمراجعتها وتدقيقها، وذلك لإعداد قوائم بأسماء الناخبين كل حسب صفته.

3- مخاطبة المؤسسات لتجهيز المقار الانتخابية بها وفقاً للشروط التي تضعها الهيئة، وقيام نخبة من الهيئة بالتأكد من جاهزية المقار المعدة لهذا الغرض.

4- تتولى اللجنة العليا للإشراف على الانتخابات إصدار القرارات المنظمة لسير العملية الانتخابية، بحيث تشتمل على:

– مواعيد الانتخابات – وشروط الترشح والقواعد المنظمة له – وتشكيل اللجان الفرعية التي ستتولى الإشراف على العملية الانتخابية – وتشكيل فريق عمل من العاملين بالهيئة تحت إشراف اللجنة العليا للانتخابات.

5- فتح باب الترشح، ويتم إعداد كشوف بأسماء المرشحين ونشرها بالمؤسسات الصحفية لتلقي الطعون.

يتم تلقي الطعون، وتقوم اللجنة العليا بعقد اجتماع لفحصها والرد عليها.

6- يتم إعداد القوائم النهائية بأسماء المرشحين وموافاة المؤسسات بها لتعليقها في أماكن واضحة بالمؤسسة تمهيداً لإجراء الانتخابات.

7- تتولى الهيئة الوطنية للصحافة (بجميع العاملين بها) إعداد بطاقات الانتخابات والتأكد من صحتها ومراجعتها وطبعها بألوان مختلفة (حيث يتم طبع بطاقات انتخاب

صحفيين – إداريين – عمال بألوان مختلفة) وتقسيمها حسب أعداد العاملين في كل مؤسسة وتجهيز الملفات وتسليمها لرؤساء اللجان الفرعية.

8- تحديد جدول زمني لإجراء الانتخابات في المؤسسات الصحفية القومية.

9- موافاة المؤسسات بنتيجة الانتخابات رسمياً، والسماح بفتح باب الطعون لتفحصها اللجنة العليا تمهيداً لاعتماد النتيجة بشكل نهائي.

– ومن المتوقع أن تستغرق هذه الإجراءات أربعة أسابيع.

اترك تعليق