كتب: حسام أبوالعلا

أعربت وزارة الخارجية السعودية عن إدانة الرياض واستنكارها الشديدين للهجوم الإرهابي الذي استهدف كنيسة شمال شرقي بوركينا فاسو، وتسبب بمقتل وجرح وخطف عدد من الأشخاص.

وقدمت الوزارة العزاء والمواساة لذوي الضحايا ولحكومة وشعب جمهورية بوركينا فاسو الصديقة، والتمنيات الصادقة بالشفاء العاجل للجرحى، وأن يسود الأمن والاستقرار في ذلك البلد الصديق، مجددة موقف المملكة الرافض لجميع أشكال العنف والتطرف والإرهاب.

 

اترك تعليق