كتب: صلاح حسن
إستمراراً لجهود المحافظة بالتعاون مع الجهات المانحة لإعداد وتأهيل الشباب القادر على إقتحام مجالات التشغيل التى تتواكب مع متطلبات سوق العمل إلتقى اللواء أشرف عطية محافظ أسوان بالسيدة كورا جوتمان مدير برنامج مشروع دعم تشغيل الشباب بالوكالة الألمانية للتعاون الدولى GIZ ، وبحضور الدكتورة غادة يحيى نائب المحافظ ، والمهندس عاطف ملاك نائب مدير البرنامج ، وشتيفن شيمكو خبير معلومات سوق العمل بالوكالة ، وخالد بيومى خبير معلومات الوكالة بأسوان ، بجانب سطوحى مصطفى رئيس مجلس إدارة جمعية المستثمرين ، بالإضافة إلى الدكتور السيد الفيومى وكيل وزارة التربية والتعليم ، وخلال اللقاء قدم اللواء أشرف عطية تقديره وإعتزازه لدولة ألمانيا الصديقة لما تمتلكه الدولة الألمانية من الجودة العالية فى الصناعات المختلفة ولدعمها المتواصل وتعاونها المستمر مع الدولة المصرية وهو ما يظهر جلياً فى اللقاءات العديدة للرئيس عبد الفتاح السيسى والمستشارة الألمانية إنجيلا ميركل ، مشيداً بجهود مشروع التشغيل الممول من الوكالة الألمانية للتعاون الدولى (GIZ) لدعم ومساندة المشروعات المختلفة داخل نطاق المحافظة بمشاركة الوزارات والجهات المعنية بأسوان من أجل إعداد الشباب القادر على إقتحام مجالات التشغيل التى تتواكب مع متطلبات سوق العمل .. وأكد محافظ أسوان لوفد الوكالة الألمانية على تقديم المحافظة لكافة التسهيلات الممكنة لتحقيق مزيد من أوجه التعاون المشترك خلال الفترة القادمة ، ولاسيما أن ذلك يأتى ضمن أهداف الحكومة لربط التعليم بسوق العمل من خلال إنشاء فصول للطاقة الشمسية أو للأنشطة السياحية أو غيرها
وأشار المحافظ إلى إننا نأمل أن تشهد الفترة القادمة عودة رحلات الطيران الألمانى الشارتر المباشر إلى أسوان لإستمتاع الشعب الألمانى الصديق بالمقومات المتنوعة التى تمتلكها عاصمة الشباب الإفريقى والمشتى العالمى ، من جانبها قدمت كورا جوتمان شكرها لمحافظ أسوان على حفاوة الإستقبال والتعاون المثمر مع الوكالة وخاصة فى ظل إهتمامها بوضع إستراتيجية خاصة للتعاون فى مجال التعليم الفنى والتدريب المهنى لتأهيل الشباب الأسوانى للعمل فى المجالات المختلفة وخاصة الطاقة الشمسية ، مؤكدة على أنه تم بالفعل تنفيذ العديد من البرامج التدريبية فى التخصصات المختلفة والتى أثمرت عن إستفادة 1776 طالب من برنامج تحسين جودة التعليم المزدوج ومخطط أن يصلوا إلى 3 آلاف طالب فى العام الدراسى القادم ، بجانب تدريب نحو ألف طالب فى القطاع السياحى بالفنادق والمطاعم ، كما تم إضافة تخصصات جديدة مثل السكرتارية الطبية والتسويق وريادة الأعمال ، علاوة على تدريب طلاب أقسام النجارة وأصحاب ورش الأثاث لزيادة القدرة التنافسية لمنتجاتهم ، فضلاً عن تدريب العاملين فى مجال الحرف البيئية والمشغولات اليدوية ، وأضافت مدير برنامج مشروع دعم تشغيل الشباب بالوكالة الألمانية بأنه إستكمالاً لذلك سيتم فى الأول من يوليو القادم إطلاق المرحلة الثالثة من مشروع دعم تشغيل الشباب والذى سيستمر لمدة 3 سنوات حيث سيتم العمل فى إتجاهات ومحاور محددة تشمل سهولة توفير معلومات سوق العمل وريادة الأعمال وخريجى التعليم الفنى ، بجانب توفير التوجية والإرشاد لطلاب وخريجى التعليم الفنى ، مع تطبيق معايير الجودة بمدارس التعليم الفنى ، وتفعيل البرنامج المصرى للتعليم المزدوج ( مبارك كول سابقاً ) لتأهيل طلاب التعليم المزدوج لسوق العمل .

اترك تعليق