كـتب: محـيى عـبد الغـنى 

أشـاد د . أحمـد زايـد أسـتاذ عـلم الاجتماع السياسى بجامعـة القاهـرة بالاجـراءات التى اتخـذتهـا الحكـومة بتخفـيف الحظـر وإعـادة فـتح المطـاعم والمقـاهى والكافيهـات بنســــبة 25 % ..

وقال د. زايد فى تصريحات خاصة لـ “دار المعارف” إن هذه الإجراءات جـــاءت مــناسـبة لتخـفــيف الضغــوط الاجتـماعـية والاقتصـادية، وكـذلك لأبعـاد إنسـانـية لتخفـيف الضغـوط النفسـية عـلى المواطنـين، وهـذا لا يعـنى عـدم الالـتزام بالإجـراءات الاحـترازية المتبعـة فى مواجهـة الوقـاية من الإصـابة بفـيروس كـورونـا.. بل يجـب الالـتزام بهـذه الإجـراءات بـكل دقـة، حـتى نستطـيع الخـروج بسـلام من هـذه الجائحـة التى اجـتاحت العـالم.

ويواصـل د . أحمـد زايـد حديثـه فيقول إن هـناك 3 منصـات لنشـر ثقـافة الوعـى لـدى جمـوع المواطنـين تبـدأ أولـى هـذه المنصات من الأسـرة، التى تقـوم بواجبهـا فى توعـية أفـرادها بضـرورة الالـتزام بتطبـيق قـواعـد الاجـراءات الاحـترازية ، والتى من أهمهـا التـباعـد الاجتمـاعى، والوقـاية الصحـية بارتـداء الكمامة، والالـتزام بقـواعـد النظافة، ويتطـلب توعـية الصغـار بهـذه المفـاهـيم، وكـذلك تعـريف من لا يعـلم بهـذه الاجـراءات سـواء كان كبـيرا أو صغـيرا.

وتأتى الحلقـة الثانـية عـلى عـاتق الدوائـر التعليمـية والإعـلامـية بكـافة أنواعهـا أو التى تقـع عليهـا مسـئوليـة الـدوام عـلى توعـية الـناس بالظـروف الجـديـدة التى يعيشهـا المجتمـع فى مسـألة تخفـيف الحظـر، والدوافـع التى تتطـلب ذلك الإجـراء لفـوائـده الاجتمـاعـية والاقتصادية والنفسـية والإنسانـية، عـلى جمـوع المواطنين، وبيـان خطـورة عـدم الالـتزام بالاجـراءات الاحـترازية، والتى لابـد من وجـودهـا حـتى يمكـننا الخـروج من هـذه الجائحـة الخطـيرة.

الحلقـة الثالثـة والهامـة هى منظمـات المجتمـع المـدنى بـكل أطـيافهـا من جمعـيات أهلـية وأحـزاب سـياسـية، وهى الحلقـة الأهـم لأنهـا تتصـل مـباشـرة بالجمـاهـير فى الشـارع المصـرى ويمكـن توصـيل رسـالة الالـتزام بالإجـراءات الاحـترازية فى مواجهـة فـيروس كـورونـا، وفى مقـدمة هـذه الجهــات المدنـية أصحـاب المـبادرات الشعبيـة، ويـأتـى فى أول هــذه المنظمـات ( جمعـية الهـلال الأحمـر ) والتى لهـا دور طـبى واجتمـاعى وتوعوى، وكـذلك لهـا فـروع منتشـرة فى جمـيع أنحـاء الجمهـورية، ولـدى جمعـية الهـلال الأحمـر إمـكانات ضخمـة مـادية ولوجـسـتـية ، يجـب أن تستغلهـا فى تكـريس كل جهـودها لعـبور هـذه المرحـلة من تاريخـيا إلى بـر السـلام.

وإذا احـتاجت الجمعـية عـناصر بشـرية مـدربـة فهـى مـوجـودة، وإلى جـانب جهـود الهـلال الأحمـر لدينـا كـبريات المنظمـات الأهلـية الأخـرى والتى تقـوم بـدور إجتمـاعى.. يجـب أن تقـوم بـدور تـوعـوى فى نشـر ثقـافة الوعـى، وتذكـير الـناس بضـرورة الإلـتزام بالاجـراءات الاحـترازية لمواجهـة كـورونـا.

اترك تعليق