الدكتورعمرو طلعت وزير الاتصالات

 

كتبت – علا عبد الرشيد

قال الدكتور عمرو طلعت وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات إن  اصدار قانون حماية البيانات الشخصية مؤخرا يدعم جهود وزارته الحثيثة لحماية البيانات الشخصية لمواطنى الدولة المصرية والمقيمين بها؛ كما يعد خطوة هامة لتعزيز جهود الوزارة فى توطين صناعة مراكز البيانات فى مصر وخلق بيئة آمنة لتداول المعلومات فى الفضاء الالكتروني، موضحا أن صناعة مراكز البيانات تعد إحدى الصناعات الواعدة التى تساهم فى نمو الاقتصاد بشكل كبير من خلال اجتذاب الاستثمارات العالمية فى هذا المجال.

وأكد أن موقع مصر المتميز على خريطة الكابلات البحرية العالمية يساهم بشكل كبير فى خلق فرص واعدة لكثير من الشركات المصرية والعالمية لتكوين نواة حقيقة لتوطين تلك الصناعة فى مصر، علاوة على توافر الطاقة الكهربائية التى تعد عنصرا أساسيا لإقامة صناعة مراكز البيانات؛ إذ  أصبح لدى مصر وفرة كبيرة في إنتاج الطاقة الكهربائية،مضيفا :  كما انه طبقاً لما هو محدد فى استراتيجية الطاقة المتكاملة والمستدامة، وضعت الحكومة المصرية أهدافاً لزيادة مساهمة الطاقة المتجددة لتبلغ 20% من مزيج الطاقة الكهربائية بحلول 2022، و42% بحلول 2035.

وتعمل وزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات على توطين صناعة مراكز البيانات كإحدى توجهات الدولة المصرية لتعزيز تنمية البنية التحتية لتكنولوجيا المعلومات والاتصالات والخدمات الرقمية من خلال تحسين بيئة العمل، وتوفير الدعم لعملية صناعة القرار وإيجاد حلول للقضايا التي تهم المجتمع.

SHARE

اترك تعليق