كتب: محمد أبو السول

اختتم مجمع البحوث الإسلامية بالأزهر الشريف، اليوم الإثنين، فعاليات الاختبارات الشفوية للمتقدمين لمسابقة الابتعاث لعام 2020/2021، بمقر مركز الأزهر للمؤتمرات بمدينة نصر، حيث سيتم تصعيد من اجتازوا هذه المرحلة إلى المرحلة النهائية وهي المقابلة الشخصية.

وقال الدكتور نظير عياد، الأمين العام لمجمع البحوث الإسلامية، إن الاختبارات الشفوية استمرت على مدار ستة أيام للناجحين في الاختبارات التحريرية في المواد الثقافية واللغوية والشرعية والعربية والوعظ.

وأضاف عياد أن الاختبارات شارك فيها أساتذة جامعة الأزهر من مختلف الكليات، حيث تجري المسابقة بنظام الكنترول المتبع في الجامعة، كما تم تسجيل جميع الاختبارات بالفيديو داخل اللجان لضمان الشفافية في اختيار أفضل المتقدمين لتمثيل مصر والأزهر في دول العالم المختلفة.

وأوضح الأمين العام أن الاختبارات الشفهية هي المرحلة الثانية بعد الاختبارات التحريرية يليها مقابلة شخصية للوقوف بدقة على الجوانب الشخصية والعلمية والثقافية لمن يتم اختيارهم كمبعوثين للأزهر الشريف في دول العالم.

وأشار عياد إلى أن مبعوثي الأزهر الشريف تقع عليهم مسؤولية كبرى في نشر المنهج الوسطي الذي يمثله الأزهر الشريف في دول العالم المختلفة، وهو ما يجعل الأزهر بقيادة فضيلة الإمام الأكبر حريص كل الحرص على اختيار أكفأ المتقدمين لهذه المسابقة.

اترك تعليق