"غزوة سلفية" تستهدف الشيخ أحمد كريمة

دار المعارف
كشف الشيخ أحمد كريمة أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر أن العقيدة الإسلامية الصحيحة.

أقرت أنه لا يعلم الغيب إلا الله فهوعالم الغيب والشهادة، مستشهدا بقوله تعالى: “إن الله عنده علم الساعة وينزل الغيث ويعلم ما فى الأرحام، وما تدرى نفس ماذا تكسب غدا وما تدرى نفس بأى أرض تموت”.

وتابع أستاذ الشريعة بجامعة الأزهر، فى تصريحاته، إن هذه الغيبيات الخمس مرد العلم فيها إلى الله.

ومنها تصرفات الإنسان ويقصد بماذا تكسب غدا سواء من خير أو شر، مؤكدا أن النبى حذر من الذهاب إلى العرافين وما على شاكلتهم، حيث قال من ذهب إلى من يدعى علم الغيب فصدقه فقد كفر بما أنزل على “محمد”

واستطرد كريمة: يكفى أن الله قال لرسوله فى القرآن “قل لو كنت أعلم الغيب لاستكثرت من الخير وما مسنى السوء”، مناشدا بعدم التصديق والسعى وراء من يدعون معرفة الغيب ويسمون أنفسهم علماء الأبراج، مؤكدا: “إذا كان عن جهل يعلم وإذا كان لديه ميول فيها تشويش يبصر بالحقائق وهذا دور الدعاة”.

وأكد إن توقعات الأبراج والحديث عن مصائر ومستقبل البشر ما هى إلا خرافات لا ينبغي على الإنسان تصديقها أو الميل نحوها.

اترك تعليق