المسبار الصيني

دار المعارف – وكالات

وصل المسبار الصيني “تيانوين – 1” إلى موضع الوقوف النهائي في مدار كوكب المريخ اليوم الأربعاء، بعد عدة مناورات.

وذكرت وكالة أنباء الصين الجديدة (شينخوا) نقلا عن إدارة الفضاء في بكين أن المسبار في طريقه للقيام بمحاولة للهبوط على المريخ في غضون ثلاثة أشهر.

وحتى ذلك الحين ، سيستخدم المسبار كاميرات لفحص التضاريس والظروف الأخرى لمنطقة الهبوط عن كثب.

ومع أول هبوط على المريخ ، تريد القوة الفضائية الجديدة اللحاق بالولايات المتحدة، التي أرسلت بالفعل العديد من أجهزة البحث لاستكشاف الكوكب.

وعملت بكين على توسعة برنامجها الفضائي على نحو مطرد خلال الأعوام القليلة الماضية، ولديها مهام مخطط لها لعقود في المستقبل.

وأصبحت الصين في 2019 أول دولة ترسل جسما على الجانب البعيد من القمر.

وأطلقت الصين والإمارات والولايات المتحدة مهامها إلى المريخ في نفس الوقت تقريبا من تموز/يوليو الماضي.

وهبط المسبار الأمريكي “بيرزيرفانس” على سطح الكوكب الأحمر الأسبوع الماضي.

اترك تعليق