أكد بيان لوزارة الخارجية، مساء اليوم أن الوزارة تتابع واقعة مقتل المواطن المصري، عشري محمد حسن بالرياض، حيث قام د. إيهاب عبد الحميد، قنصل مصر في الرياض، صباح اليوم الأحد بزيارة مصلحة الطب الشرعي، وعقد اجتماعا مع مديرها، للتأكيد على اهتمام السلطات المصرية بالقضية وسرعة انتهاء الإجراءات اللازمة لنقل جثمان الفقيد إلي أرض الوطن في أسرع وقت.

وتابع البيان الذي ورد نسخة منه للموقع أن القنصل قام بزيارة المواطن المصري المصاب في الحادث حسين أسامة محمد حسن بالمستشفى، والتقى بالأطباء المتابعين لحالته وبمدير المستشفى، للاطمئنان على حالته الصحية.

وتتواصل القنصلية بشكل مستمر مع ذوي المتوفي لاطلاعهم على مجريات القضية والإجراءات التي تتخذها القنصلية أولا بأول والخطوات المقرر اتخاذها لاستكمال التحقيقات وإحالة القضية للقضاء.

اترك تعليق