عربة إطفاء
دار المعارف – محمد إبراهيم
دشنت الإدارة العامة للدفاع المدنى فى دبى أول عربة إطفاء كهربائية، هى الوحيدة من نوعها فى الشرق الأوسط، والثانية على مستوى العالم، حسبما أفادت قناة “روسيا اليوم”.
وقال المدير العام للإدارة العامة للدفاع المدنى بدبى اللواء خبير راشد ثانى المطروشى، إن مركبة الإطفاء الكهربائية تتفوق بسرعتها على سائر المركبات التخصصية الأخرى بنسبة 20%، وتتميز بكفاءة عالية فى تنفيذ المهام بنسبة 40%، ومزودة بنظام إضاءة حديث (LED).
وأضاف أن نظام التحكم المزود بها قائم على تقنية CAN – BUST، ونظام التشغيل مزود بشاشة عرض بحجم 17 بوصة موجودة فى قمرة القيادة.
ويعمل نظام التحكم عن بعد بواسطة تقنية “تيلى ماتيك”، ما يمكنها من الاتصال الدائم والمباشر بغرفة العمليات واستلام جميع القراءات التى ترد منها.
وتحتوى حجرة القيادة على 6 مقاعد مع خاصية الالتفاف لتمكين رجال الإطفاء والإنقاذ من عقد اجتماعات طاقم العمل لوضع الخطط المناسبة لإدارة الحوادث.
وأشار إلى أن نظام الإطفاء فيها يسمى “روزينباور NH35” ويتضمن مضخة ضغط بقدرات عالية، إضافة إلى مضخة تعمل بمولد كهربائى ولوحة تشغيل للمضخة فى مؤخرة السيارة، وفوهات مياه مركزية وكهروهوائية.
وأضاف أن سعة خزان المياه تبلغ 4.000 لتر، بينما تبلغ سعة خزان الرغوة 400 لتر، وتتميز المركبة بوجود 4 كاميرات عالية الدقة، وجهاز لقياس مستوى المياه والرغوة بالخزانات، إضافة إلى أنه يمكن شحنها كهربائيا عبر شاحن سريع.
ويتم شحن البطارية بنسبة 80% فى 40 دقيقة، ما يمكنها من أداء المهمات من 6 إلى 8 ساعات متواصلة، وتصل سرعتها الى 100 كلم فى الساعة وتتعامل مع جميع أنواع الحرائق.

اترك تعليق