دار المعارف – مصطفى يحيى
يبدو أن قرب عودة النيجيري جونيور أجاى مهاجم فريق النادي الأهلي ستكون “نقمة” على بعض مهاجمي فريق النادي الأهلي، خاصة مع قرب مشاركة الفريق في كأس العالم للأندية.
وأعلن سيد عبدالحفيظ، مدير الكرة بالنادي الأهلي، قرب عودة النيجيري جونيور أجاي بعد 10 أيام منذ مباراة الأهلي وسيراميكا كليوباترا.
ووفقا لمصادر فإن عودة أجايى ودخوله في التدريبات ومشاركته في المباريات مع اكتمال شفاؤه بنسبة 100% يعني ازدياد فرص دخوله في القائمة النهائية المحددة بـ23 لاعبا والتي سترسل للفيفا تمهيدا للمشاركة في كأي العالم للأندية.
وتابع المصدر إن دخول أجايى للقائمة النهائية للمونديال يعني مزاحمته لواحد من الثنائي الهجومي صلاح محسن أو مروان محسن لاستبعاد أحدهما في ظل وصول القائمة المحلية للفريق الأول حاليا لـ26 لاعبا، ما يعني حاجة الأهلي لإخراج 3 لاعبين.
واختتم أن المرشحين للخروج هم سعد سمير أو رامي ربيعة في الدفاع، وستكون مفاضلة بين أحد الثلاثي الهجومي المشار لهم، بجانب احتمالية خروج محمود وحيد.

اترك تعليق