الفضاء الدولية
دار المعارف – أحمد طنطاوى
قال الرئيس التنفيذي لوكالة الفضاء المصرية الدكتور محمد القوصي إن مصر هي أول دولة في أفريقيا والشرق الأوسط يكون لها حمولة فضائية “كاميرا” لتثبيتها على محطة الفضاء الدولية، مما يؤكد قدرة العلماء والباحثين المصريين العلمية والعملية في المجال الفضائي.
 وأوضح “القوصى” أنه تم تصميم وتصنيع تلك الكاميرا الفضائية بأيد مصرية بنسبة 100 في المائة ، لتكون بذلك مصر الدولة رقم 17 في العالم التي تشارك بقطعة في محطة الفضاء الدولية، حيث شارك في تصميمها وتصنيعها نحو 13 باحثا مصريا من بين مهندسين وفنيين، وسيتم وضع تلك الكاميرا على محطة الفضاء الدولية وهو ما سيتيح لمصر الحصول “بلا مقابل”، على الصور الفضائية عالية الدقة التي تستخدم في الأغراض الجيولوجية والاستشعار عن بعد والاستكشافات وغيرها من التطبيقات التي تخدم جهود التنمية في مصر، وتكون لمصر أول عين مصرية خالصة بمحطة الفضاء الدولية .

اترك تعليق