كتب: محمد عفيفى

اتهمت إحدى الناشطات بحركة 6 أبريل، أحد سائقى شركة أوبر الخاصة بالنقل فى مصر، باغتصابها، أثناء قيامه بتوصيلها إلى وجهتها.

وقال شهود عيان، أن هذا الشخص برئ وأن ناشطة حركة 6 أبريل، اصطحبته وصعدت إلى شقته برغبتها.

كانت قيادية بحركة 6 أبريل وتدعى “أ.ش”، قد اتهمت أحد سائقى شركة أوبر الخاصة بالنقل فى مصر بإغتصابها، وتم الكشف عقب شهادة الشهود، أنه تساوم المتهم على مبلغ 25 ألف جنيه مقابل تراجعها عن اتهامه.

وتسائل أحد رواد مواقع التواصل، عن سر اتهام الناشطة “أ.ش” بإتهام سائق أوبر الذى صعدت معه شقته برغبتها الكاملة، متسائل هل كان الخلاف على ثمن الصعود معه، مشيرًا فى الوقت ذاته إلى أن نشطاء السبوبة يتجهون إلى قضايا الإغتصاب والعنف الجنسى، عقب زيفهم فى قضايا الحريات والحقوق السياسية، هل يتم هذا أيضًا بتوجه من الخارج.

اترك تعليق