السيسى

وكالات

أكدت حلقة نقاشية، نظمها المركز الثقافى المصرى فى العاصمة الموريتانية نواكشوط، اليوم الأربعاء، أهمية الدور الريادى المصرى لترسيخ دور الشباب فى البناء والتنمية وتحقيق السلم والأمن فى العالم.

وقال المستشار الثقافى المصرى لدى موريتانيا الدكتور نشأت ضيف- فى كلمته خلال الحلقة النقاشية- “إن منتدى شباب العالم الذى أقيمت فعالياته فى شرم الشيخ خلال الفترة من 3 إلى 6 نوفمبر الجارى، يؤكد الدور الريادى المصرى فى تحقيق السلم والأمن”.

وأضاف أن منتدى شباب العالم شهد هذا العام مشاركة أكثر من 5 آلاف شاب وشابة من مختلف دول العالم يسعون من خلال أفكار متعددة إلى خلق تقارب بين الشعوب، موضحا أن مصر فى ظل قيادة الرئيس عبد الفتاح السيسى تعمل جاهدة على تعزيز السلام والأمن عبر أجيال شبابية متعاقبة.

وبدوره، أكد المفكر والكاتب الموريتانى الولى ولد سيدى هيبة أهمية منتدى شباب العالم، وقال “نحن فى موريتانيا نولى المنتدى اهتماما كبيرا، وتابع الشباب الموريتانى فعاليات المنتدى، ويجمعون على أهمية الدور الذى يلعبه الرئيس السيسى فى إعادة بناء السلم والأمن فى العالم”.. وخلص المفكر الموريتانى إلى أن القيادة السياسية المصرية تعمل جاهدة على ترسيخ دور الشباب فى البناء والتنمية.

وفى سياق آخر، بحث الدكتور نشأت ضيف المستشار الثقافى المصرى مع المخرج الموريتانى محمد سالم ولد دندو مدير دار السينمائيين فى موريتانيا، سبل تعزيز التعاون الثقافى بين البلدين.

وأعرب المخرج الموريتانى، فى تصريح عقب اللقاء، عن أمله فى تعزيز التعاون مع المركز القومى للسينما ونقابة المهن السينمائية والمعهد العالى للسينما فى مصر.. قائلا “إن دار السينمائيين تعتزم المشاركة فى مهرجان الأقصر المقبل، حيث أن التعاون الموريتانى المصرى فى مجال السينما شهد فى الماضى تطورا كبيرا”.

SHARE

اترك تعليق