وكالات

أبرزت وسائل الإعلام العربية والأجنبية تصريحات الرئيس عبد الفتاح السيسى خلال منتدى شباب العالم فى نسخته الثانية 2018 والذى اختتم فعالياته أمس بشرم الشيخ سواء فى حفل الختام أو خلال الجلسات التى عقدت على مدار 3 أيام هى فترة المنتدى.

تحت عنوان “منتدى شباب العالم يختتم فعالياته.. والسيسى يعلن 10 قرارات”، أبرزت قناة “سكاى نيوز” عربية كلمة الرئيس فى حفل الختام والتى أعلن خلالها 10 قرارات نالت تأييدًا منقطع النظير من قبل الحضور.

وأشارت القناة إلى أن القرارات شملت إعلان مدينة أسوان المصرية عاصمة للشباب الإفريقى لعام 2019، وإقرار الدولة المصرية إعلان شرم الشيخ للتكامل العربى الإفريقى، وتكليف الأكاديمية الوطنية لتدريب وتأهيل الشباب لوضع آليات تنفيذية لتدريب الشباب العربى الإفريقى فى كافة المجالات السياسية والاقتصادية والاجتماعية بإطلاق البرنامج الرئاسى لتدريب الشباب الإفريقى على القيادة، وتبنى مصر إقرار مبدأ الحفاظ على الحياة، ومكافحة الإرهاب، وتشكيل مجموعة بحثية متخصصة لدراسة الإيجابيات والسلبيات الناجمة عن الاستخدام المفرط لمواقع التواصل الاجتماعى وغيرها من القرارات.

وحظى حديث السيسى عن قانون الجمعيات الأهلية بأهمية بالغة، وذكرت قناة “روسيا اليوم” أن الرئيس أمر بمراجعة قانون عمل المنظمات غير الحكومية، وأبرزت قرار تشكيل لجنة “تشمل وزارتى التضامن الاجتماعى والخارجية والأجهزة المعنية بالدولة تكون مهمتها إعداد تصور شامل بتعديل القانون المنظم لعمل الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدنى”.

وحول الاهتمام الإقليمى وتأكيد هذا الموقف فى منتدى الشباب العالمى، وتحت عنوان “السيسى: السعودية دولة كبيرة ولا يستطيع أحد هز استقرارها”، أبرزت قناة “العربية” الإخبارية تصريحات الرئيس خلال لقائه بالصحفيين والمراسلين العرب والأجانب المشاركين فى تغطية المنتدى.

ونوهت إلى قوله: “إن السعودية دولة كبيرة ولا يستطيع أحد هز استقرارها”، وكذلك قوله إن مصر تدعمها للحفاظ على أمنها واستقرارها، ونحن مطمئنون للقيادة الرشيدة والحكيمة بقيادة العاهل السعودى الملك سلمان بن عبد العزيز.

واهتمت قناة “سى إن إن” الأمريكية الناطقة بالعربية بتغطية فعاليات منتدى شباب العالم بشرم الشيخ منذ يومه الأول، وفى اليوم الختامى بثت تقريرًا عن المنتدى ونشاط الرئيس السيسى خلاله.

وتحت عنوان “السيسى يتصدر ماراثون السلام.. ماذا قال عن منتدى شباب العالم؟” ذكرت القناة أن “تنظيم مصر لهذا الحدث الضخم ينبع من يقين راسخ بأن الحوار وتبادل الرؤى بين مختلف الحضارات والثقافات والهويات هو السبيل الوحيد للتغلب على التحديات التى تواجه الإنسانية، حيث ساهم المنتدى فى خلق أرضية مشتركة للأجيال الصاعدة من شباب العالم المتحمس والطموح لصناعة المستقبل لأوطانه والبشرية جمعاء على أسس السلام والتنمية”.

واهتمت هيئة الإذاعة البريطانية “بى بى سى” بفعاليات المنتدى، وركزت على الترحيب بدعوة الرئيس السيسى لمراجعة قانون الجمعيات الأهلية، مؤكدة أن هذه الخطوة نالت الكثير من الأهمية داخل أروقة المنتدى وخارجه فى الشارع المصرى.

واختتمت أمس أعمال المنتدى العالمى للشباب فى نسخته الثانية 2018 بمدينة شرم الشيخ وبحضور 5 آلاف شاب يمثلون أكثر من 140 دولة، والذى حضره عدد من الرؤساء الدول أبرزهم الرئيس الفلسطينى، محمود عباس والذى حرص على حضور افتتاح المنتدى والمشاركة فى بعض جلساته، والرئيس السودانى عمر البشير والذى شارك فى حفل الختام وجلسة التوصيات، بالإضافة إلى عدد كبير من قيادات الدول العربية والأفريقية والأجنبية ، وكان من بين المشاركين فى المنتدى أيضًا، مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة الخاص إلى سوريا، ستيفان دى ميستورا، وغسان سلامة مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، بالإضافة إلى نخبة من المفكرين والكتاب والخبراء وقادة الرأى.

ويهدف المنتدى لبناء مساحات مشتركة للعمل الجماعى بين الشباب من مختلف الجنسيات، تتجاوز حدود الدول واختلاف الثقافات وتباين الأعراق وتحقيق أعلى مستوى من الفهم للآخرين، بما من شأنه المساهمة فى إنهاء النزاعات القائمة فى مختلف مناطق العالم.

SHARE

اترك تعليق