كتب _ جمال عبدالمجيد

نظم مصنع أسيك المنيا للأسمنت برئاسة المهندس هشام محمد أنور مدير عام المصنع، وبحضور د.محمد فاروق أمين مدير عام حماية البيئة بالهيئة العامة للتنمية الصناعية ، والمستشار شريف موسى المستشار القانوني للشركة والعديد من العاملين بالمصنع وجهاز حماية البيئة جلسة استماع ومناقشة حول اضافة اطارات السيارات المستعملة ( الكاوتش ) ضمن منظومة الوقود البديل بدلا من الفحم والمحروقات التي إصبحت عالية السعر عالميا واستخدامها بالمصنع .

أكد المهندس هشام محمد أن هذه الجلسة تهدف إلى معرفة المجتمع بفائدة استخدام الكاوتش المستعمل وأنه غير ضار بالبيئة وأنه لابد من استخدامه كوقود بديل لتقليل تكلفة المنتج بعد أن أرتفعت اسعار المحروقات عالميا وكذلك أسعار الفحم ، خاصة وأن استخدام الكاوتش سوف يعمل على الحفاظ على البيئة وخفض تلوث الهواء الناتج عن حرق هذه المخلفات فى الأماكن المكشوفة وتقليل انبعاثات اكاسيد النيتروجين وثانى أكسيد الكربون ، وتوفير العملة الصعبة .

وأضاف الدكتور محمد فاروق أن هذه الجلسة قائمة على كيفية أن المصانع كثيفة أستهلاك الطاقة تستطيع أن تستفيد من المخلفات الكثيفة المتواجدة فى مصر ومنها الكاوتش باستخدامها بديلا للمقدرات النفطية التى أرتفع سعرها عالميا خاصة وأنه مفيد للبيئة لأن حرقها يخضع لاجهزة تحكم بدلا من حرقها فى الشوارع   ، وسوف تعمل على خلق ايادى عاملة جديدة من خلال التوسعات التى سوف يشهدها المصنع وغيره من المصانع.

اترك تعليق