جانب من الاجتماع
كتب: على طه
عقدت الهيئة الوطنية للصحافة  اجتماعًا  برئاسة كرم جبر مع  رؤساء تحرير الصحف القومية يوم الخميس ٦ فبراير ٢٠٢٠ لمناقشة خطة إصلاح المؤسسات الصحفية وتطوير المحتوى الخاص بالإصدارات بهدف زيادة الفعالية وتحقيق التأثير المستهدف منها لدى الرأى العام وكذا دراسة التحديات التى تواجه الصحف القومية التى تعيق تحقيق رسالتها التنويرية والثقافية و ايجاد حلول جذرية لها.
الاجتماع شهد نقاشا موسعًا جرى فيه تبادل الرؤى والأفكار وصولاً إلى افضل السبل لمعالجة المشكلات التاريخية للصحافة القومية وانتهى الحضور إلى ما يلى:
١- جدد الحضور الثقة فى القيادة السياسية ودعمها فيما تتخذه من خطوات واجراءات للتصدي للمخاطر التى تستهدف الامن القومى المصرى والحرب التى تخوضها الدولة بمؤسساتها الوطنية ضد الارهاب والتأكيد على ان الصحف القومية كانت ولازالت داعما وسندًا وظهيرًا إعلاميًا لخطط الدولة الإصلاحية.
٢- التأكيد على الدور الهام للصحف القومية كونها احد اهم مشاعل التنوير والثقافة الداعمة لتثبيت اركان الدولة المصرية والتزام الهيئة الوطنية فى توفير مناخ مناسب لانتشال الصحافة القومية من ازماتها التاريخية والمزمنة.
٣- التزام الصحف القومية وقيادتها بتطوير المحتوى والتأكيد على هوية كل إصدار وما يميزه مهنيًا وفكريًا مع تنويع الفنون الصحفية المستخدمة ومواكبتها لأحدث الوسائل التكنولوجية والاهتمام بقضايا الرأى العام واجراء دراسات ميدانية للوقوف على اهتمامات القراء.
٤- اتفق المجتمعون على ان الشباب هم وقود ومستقبل صناعة الصحافة وان الهيئة بصدد وضع خطة تدريب لشباب الصحفيين بالتعاون مع نقابة الصحفيين والوزارات ذات الصلة لتأهيل  الكوادر الصحفية والإدارية بالمؤسسات الصحفية.
٥- كبار الكتاب بمثابة (بيت خبرة) ويمثلون ثروة فكرية وقلمية وهم محل تقدير واجلال وتمثل كتاباتهم قيمة مهنية مضافة للصحف القومية.
٦- تواصل الهيئة الوطنية اجتماعاتها المستمرة مع ارباب المهنة من كبار الكتاب و السادة النواب من ممثلى لجنة الثقافة والإعلام بمجلس النواب ورؤساء مجالس الإدارات ورؤساء تحرير البوابات الصحفية ومن يرغب من شباب الصحفيين  فى اطار اطلاعهم على ما تقدم والتشاور فى الوصول لحلول لازمات الصحف القومية.

 

 

اترك تعليق