محكمة النقض
كتب: محمد عفيفى
أحالت محكمة النقض  برئاسة المستشار عبد الله عصر رئيس المحكمة ، اليوم الخميس ، أوراق ملف 6 متهمين  فى قضية قتل وسطو مسلح  لفضيلة مفتى الجمهورية لاستطلاع الرأي الشرعى في إعدامهم.
وكانت النيابة العامة  قد انتهوا من مرافعاتهم فى القضية حيث طالبت النيابة بتوقيع أقصى العقوبة وهو الإعدام شنقا لارتكابهم هذه الجريمة الشنيعة.
ترجع أحداث الجريمة إلى قيام المتهمين بالترصد بإحدى مزارع الدواجن بكفر الشيخ لعدد من تجار الدواجن حاملين الأسلحة النارية لسرقة أموالهم التي جمعوها من البيع لتجار الجملة وتربصوا بهم حتى ما أن ظفروا بهم، أطلقوا الأعيرة النارية فقتلوا اثنين وأصابوا عددًا آخر من التجار ومن معهم، وتمكنوا من سرقة مائتى ألف جنيه، إلا أنه تم القبض عليهم واعترف العديد منهم بارتكاب الواقعة، وعند عرض الأوراق على محكمة النقض قامت بتحقيق الواقعة كمحكمة موضوع بعد تعديل القانون وقضت في الموضوع بعد سماع المرافعة بإحالة أوراقهم لفضيلة المفتى.
انعقدت الجلسة برئاسة المستشار د. على فرجانى وعضوية المستشارين عبد الرسول طنطاوى ومحمد رضا حسين ومحمد زغلول ونادر خلف نواب رئيس محكمة النقض، وأمانة سر محمد دندر ومحمود فتحى ومحمود السجيعى.
صرح بذلك عضو الدائرة المستشار محمد رضا حسين نائب رئيس محكمة النقض مستشار رئيس المحكمة للعلاقات العامة والإعلام وخدمات رجال القضاء.

اترك تعليق