كتب :  كارم أبوالعيد
أعلن  الدكتور أحمد جابر شديد، رئيس جامعة الفيوم، عن موافقة مجلس الجامعة بجلسته المنعقدة اليوم الإثنين الموافق 29 يونيو 2020 على قبول التبرع المقدم من أحد مواطني محافظة الفيوم الأفاضل لإنشاء مستشفى تخصصي لجراحات القلب والصدر ليتم ضمه إلى منظومة المستشفيات التخصصية بجامعة الفيوم.
هذا وتقع المستشفى على مساحة 750 متر مربع ومبني المستشفى المزمع إنشاؤه عبارة عن بدروم ودور أرضي وتسعة أدوار متكررة بمساحة إجمالية 4950 متر مربع، هذا ومن المقرر الانتهاء من عملية الإنشاء خلال شهر يناير 2021م على أن يتم الافتتاح التجريبي للمستشفى خلال شهر أبريل 2021م.
كما صرح الدكتور ياسر حتاتة، عميد كلية الطب ورئيس مجلس إدارة المستشفيات الجامعية، أن هذا المستشفى يعد رابع المستشفيات الجامعية التخصصية بجامعة الفيوم بعد مستشفى الجراحة ومستشفى الباطنة ومستشفى الأطفال، ويأتي تلبية لرغبة إدارة الجامعة في استكمال المنظومة الطبية بمحافظة الفيوم وخدمة لأهالي المحافظة وتأكيدا على دور جامعة الفيوم في خدمة المجتمع المحلي والإقليمي.
كما صرح أيضاً الدكتور محمد صفاء الدين، مدير عام المستشفيات الجامعية بجامعة الفيوم، أن المستشفى الجديد سوف يضم وحدة قسطرة قلبية تحتوي على جميع تدخلات القسطرة للكبار والأطفال، ووحدة تشخيص أمراض القلب والشرايين، ووحدة العناية المركزة للشرايين التاجية والتي تشمل أحدث أجهزة الرعاية المركزة والمزودة بأحدث أجهزة الرعاية الفائقة لمرضى القلب، إضافة إلى غرفة عمليات كبرى مجهزة بأحدث الأجهزة لإجراء جراحات القلب المفتوح.

اترك تعليق