مساعد رئيس حزب النور للشئون القانونية: الإلحاد والمثلية الجنسية جريمة وفقًا للدستور والقانون

مساعد رئيس حزب النور للشئون القانونية: الإلحاد والمثلية الجنسية جريمة وفقًا للدستور والقانونمساعد رئيس حزب النور للشئون القانونية: الإلحاد والمثلية الجنسية جريمة وفقًا للدستور والقانون

مصر20-5-2023 | 01:01

قال الدكتور طلعت مرزوق، مساعد رئيس حزب النور للشئون القانونية، إن رؤية حزب النور لمسألة التمييز، منبثقة عن الدستور المصري وخلاصة أحكام المحكمة الدستورية العليا ورؤيتها للتمييز.

وأضاف، خلال مناظرة، نظمتها تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، حول ما شهدته جلسة مناهضة التمييز، الأحد الماضي، في الحوار الوطني، إن مفهوم التمييز يرتكز على 3 ركائز، هي المساواة بين الجميع؛ والمساواة ليست مساواة حسابية، إضافة إلى أن التمييز إذا كان لأسباب منطقية لا يكون تمييزًا، طبقا للدستور والمحكمة الدستورية العليا.
وأكد على أنه يجوز التمييز إذا بني على أمر منطقي أو موضوعي، كاختلاف المراكز القانونية؛ بمعنى أن التمييز لا يعني المساواة المطلقة.
كما أكد على أن هناك تمييزًا مقبولًا وتمييزًا غير مقبول، وأن هذا أمر موجود في القانون والدستور والمواثيق الدولية، مشيرا إلى أن اعتبار أي حزب له خلفية دينية، يعد تمييز، وهذا أمر خطأ، لأنه موجود في الدستور، وأوضح أن المثلية الجنسية والإلحاد يشكلان جريمة وفقًا للدستور والقانون.
أدار المناظرة النائبة نشوى الشريف عضو مجلس النواب عن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، بحضور المحامي الحقوقي عمرو إمام، و الدكتور طلعت مرزوق مساعد رئيس حزب النور للشؤون القانونية .

يذكر أن تنسيقية شباب الأحزاب والسياسيين، أعلنت عن إطلاق سلسلة من الصالونات النقاشية، تبث مباشرة على الصفحة الرسمية للتنسيقية، حول نتائج ومخرجات جلسات الحوار الوطني.

أضف تعليق

زيارات تاريخية.. وشراكة استراتيجية

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
تسوق مع جوميا

الاكثر قراءة

إعلان آراك 2