فضيحة جديدة للصهاينة.. تصريحات الأسرى الإسرائيليين تضع نتنياهو في مأزق

فضيحة جديدة للصهاينة.. تصريحات الأسرى الإسرائيليين تضع نتنياهو في مأزقالأسرى الإسرائيليين

TV28-11-2023 | 19:08

عرضت قناة العربية، تقريرًا هامًا بشأن الأسرى الإسرائيليين المفرج عنهم، والتي تم تسريبها في فضيحة جديدة تكشف أكاذيب جيش الاحتلال الإسرائيلي، ورئيس الوزراء الصهيوني المتطرف بنيامين نتنياهو، والذين زعموا أن حماس حركة إرهابية تقوم بتعذيب الأسرى.

وجاء في تقرير قناة العربية، أن تسريبات متتالية من الإسرائيليين المفرج عنهم، احدها تم نقلها من خلال صحيفة "هارتس"، والتي تحدثت عن أن قائد حماس في غزة يحيى السنوار التقى ببعض الأسرى الإسرائيليين في الأيام الأولى من الحرب داخل أحد الأنفاق، وأخبرهم أنهم لن يتعرضوا إلى الأذى، وستتم إعادتهم لإسرائيل من جديد كجزء من صفقة تبادل.

وأضاف التقرير، أن القناة الـ 13 الإسرائيلية نقلت عن إحدى الإسرائيليات التي تم إطلاق سراحها مؤخرًا من غزة قولها إن السنوار خاطبهم بالعبرية وطمأنهم قائلة: "كنا والآخرين في نفق عندما شعرت بشيء يتحرك يتبعه فتح باب، وكان عند الباب رجل ملتحي يتحدث العبرية بطلاقة، وقال أنا يحيى السنوار أنتم في المكان الأكثر أمنا ولن يحدث لكم مكروه".

ولفت التقرير إلى أن السنوار أمضى في السجون أكثر من 20 عاما تعلم من خلالها العبرية بطلاقة، وأطلق سراحه في عام 2011 خلال صفقة تبادل، وكانت إسرائيل قد عزمت اغتياله أكثر من مرة، وتحمله سبب الهجوم يوم 7 أكتوبر في عملية "طوفان الأقصى".

وتأتي تصريحات الأسرى الإسرائيليين عن حماس وطريقة التعامل معها كضربة في مقتل بالنسبة ل نتنياهو الذي يحاول وصف حركة حماس أنها حركة إرهابية تحاول القضاء على اليهود بشكل عام، ويرغب في القضاء على الإرهاب، ألا أن تصريحات الأسرى الأخيرة وضعته في مأزق وكشفت عن الوجه الحقيقي للمقاومة الفلسطينية.

أضف تعليق

زيارات تاريخية.. وشراكة استراتيجية

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
تسوق مع جوميا

الاكثر قراءة

إعلان آراك 2