اجتياح تل أبيب لـ رفح الفلسطينية بريا ستكون ورطة استراتيجية كبرى لها

اجتياح تل أبيب لـ رفح الفلسطينية بريا ستكون ورطة استراتيجية كبرى لهاأمير مخول، خبير في الشؤون الإسرائيلية

TV2-4-2024 | 16:44

قال أمير مخول، خبير في الشؤون الإسرائيلية، إن حكومة رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو كما يبدو عازمة إذا استطاعت أن تؤجل صفقة تبادل الأسرى والمحتجزين إلى بعد عملية رفح الفلسطينية ، وترسيخ الاحتلال في شمال غزة، وهذه القضايا الأكثر أولوية لديها.

وأضاف "مخول"، خلال مداخلة على قناة "القاهرة الإخبارية"، " نتنياهو" يطيل من الوقت كلما استطاع ذلك، والقضية الكبرى هي أن حكومة نتنياهو قد تنصاع إلى صيغة مع الإدارة الأمريكية في غرفة عمليات مشتركة وعينية فيما يتعلق برفح الفلسطينية، وليس اجتياحا شاملا، لأنه سيكون ورطة استراتيجية كبرى لإسرائيل قد تنهي الحرب، ليس بالمفهوم العسكري ولكن الكارثة الإنسانية التي قد تحدثها.

وأشار إلى أن "نتنياهو" يتحدث عن ممرات آمنة لإجلاء المدنيين إذا استطاع أمام العالم، ليس لإعادتهم لشمال غزة ، والحكومة الإسرائيلية تسعى إلى استمرار هذه الحرب وترسيخ الاحتلال في غزة وتحويله إلى حالة ثابتة، وخلق المجاعة ودفع الفلسطينيين إلى الاقتتال الداخلي، كل ذلك من المشروعات الإسرائيلية التي تأتي بشكل يومي، وهي أقوى بكثير من الاتجاه الفعلي باتجاه الصفقة.

أضف تعليق

أصحاب مفاتيح الجنة

#
مقال رئيس التحرير
محــــــــمد أمين
تسوق مع جوميا

الاكثر قراءة

إعلان آراك 2