كتب : محمد فتحي 
 أكد المستشار عصام هلال، أمين تنظيم حزب مستقبل وطن على مستوى الجمهورية، أن الشرطة ورجال الأمن الوطني  منعوا مأساة في الدرب الأحمر كانت ستحدث من خلال تعقب الإرهابي، مضيفًا أنه لولا تضحيات هؤلاء الأبطال كان من الممكن  أن يكون الضحايا بالمئات.
 
وأوضح هلال في تصريحات صحفية له، أن هناك جهود مبذولة من  القوات المسلحة والشرطة المصرية من أجل محاصرة الجماعة الإرهابية وضربها قبل تنفيذ مخططاتهم الإرهابية، مضيفًا أن توجيه ضربات استباقية للجماعات الإرهابية شل حركتهم وجنب مصر العديد من الهجمات الإرهابية.
 
وأشار أمين تنظيم مستقبل وطن، أن تلك العناصر الإرهابية المأجورة وجماعتهم والدول التي تدفع وتمول تسعى إلى  نشر الاضطرابات وإثارة الفتن ولكن يقظة الشرطة المصرية القوية حالات دون تنفي مخططاتهم، مشيرًا إلى أن مصر بها رجال  بواسل وشعب قادر اقتلاع تلك العناصر الإجرامية.
 
وأشار إلى  أن ما يجري حاليا من الإرهاب ومحاولاتهم البائسة ما هي إلا تحركات من “ذيول العصابات” تعطيل مسيرة مصر الناجحة واستقرارها سواء في الجانب السياسي أو الأمني أو غيرها.
SHARE

اترك تعليق